الأموال تنهال على طالبة طب أمريكية عرضت عذريتها للبيع

حصلت طالبة أمريكية تدرس الطب، على عروض تزيد على نصف مليون دولار، بعد أن أعلنت الشهر الماضي عن بيع عذريتها في مزاد علني على شبكة الانترنت....
الأموال تنهال على طالبة طب أمريكية عرضت عذريتها للبيع

حصلت طالبة أمريكية تدرس الطب، على عروض تزيد على نصف مليون دولار، بعد أن أعلنت الشهر الماضي عن بيع عذريتها في مزاد علني على شبكة الانترنت.

وكانت الفتاة أخفت وجهها عندما عرضت نفسها للبيع، لكننها قررت فيما بعد إظهار شكلها كاملا، أملا في الحصول على مبالغ مالية أعلى.

وقالت الشقراء التي تطلق على نفسها اسم اليزابيث رين، عند بدء المزاد في 31 مارس/آذار الماضي، إنها تأمل في الحصول على نحو 400 ألف دولار، مقابل عذريتها، ولكنها أكدت أن “الحب ليس جزءا من الصفقة”.

ووصل أعلى مبلغ حتى الآن إلى 550 ألف دولار، قبل نحو أسبوع من نهاية المزاد، والذي من المقرر أن يغلق في السابع من مايو/أيار المقبل.

وتؤكد الفتاة أنه لم يسبق لها أن مارست الجنس بأي شكل من الأشكال، و”لم تر في حياتها رجلا عاريا، ولم يسبق أن شاهدها أي رجل وهي عارية”، وفقا لما أوردته صحيفة “ديلي ميرور” البريطانية.

وتبلغ اليزابيث من العمر 27 عاما، وتقول إنها تريد التحول من “عذراء إلى عاهرة” في مزاد دولي، على أن يحصل الفائز على لقاء مدته 12 ساعة مع “العذراء الشقراء”.

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة