بيل غيتس لم يعد أكبر مساهم فردي في “مايكروسوفت”

لم يعد بيل غيتس أكبر مساهم فردي في مجموعة "مايكروسوفت" التي شارك في تأسيسها وبات هذا اللقب من نصيب المدير السابق للمجموعة ستيف بالمر....
بيل غيتس لم يعد أكبر مساهم فردي في "مايكروسوفت"
لم يعد بيل غيتس أكبر مساهم فردي في مجموعة “مايكروسوفت” التي شارك في تأسيسها وبات هذا اللقب من نصيب المدير السابق للمجموعة ستيف بالمر.

ويقوم بيل غيتس منذ بضع سنوات بتخفيض مساهمته في المجموعة وهو باع 4,6 ملايين سهم لتنخفض مساهمته إلى 330,14 مليون سهم، بحسب ما جاء في وثيقة نشرت على موقع لجنة الأسواق والأوراق المالية في الولايات المتحدة (اس إي سي).

وباتت بالتالي حصة ستيف بالمر الذي يملك 333,25 مليون سهم (4,03% من رأسمال الشركة) أكبر من تلك التي يملكها بيل غيتس (4,00% من رأسمال الشركة).

وكان بيل غيتس قد صمم البرمجيات الأولى في مرآب منزل والديه قبل أن يشارك في تأسيس “مايكروسوفت” ويصبح أثرى رجل في العالم مع ثروة مقدرة بـ76 مليار دولار، وفق مجلة “فوربز”.

وبعد 30 عاما على رأس المجموعة، أعلن بيل غيتس في منتصف العام 2008 أنه يتخلى عن منصبه التنفيذي. وهو تخلى أيضا في بداية فبراير 2014 عن رئاسة مجلس الإدارة عند تعيين ساتيا ناديلا مديرا عاما للمجموعة محل ستيف بالمر.

ويتولى حاليا بيل غيتس منصب مستشار في شؤون التكنولوجيا في “مايكروسوفت”. وهو ابتعد عن قطاع المعلوماتية على مر السنوات ليخصص وقته للأعمال الخيرية.

الفئات
اسبيد أكورا

ذات صلة