زوجك ينظر للأخريات؟ إليك الحل

لا يمكن لأي شيء أن يسيء للأنثى أكثر من أن ينظر شريكها إلى امرأة أخرى ففي الأمر إساءة و إهانة كبيرة لأنوثتها...
زوجك ينظر للأخريات؟ إليك الحل

لا يمكن لأي شيء أن يسيء للأنثى أكثر من أن ينظر شريكها إلى امرأة أخرى ففي الأمر إساءة و إهانة كبيرة لأنوثتها وكبريائها وأذية بالغة لمشاعرها. خاصةً إذا كانت برفقته وبدأ ينظر إلى غيرها، فمهما امتلكت من الاعتزاز والثقة بالنفس إلا أن هذا الأمر سيزعزع تلك الثقة ولن يتوقف الأمر هنا بل سيتعدى ذلك إلى أنها ستفقد أيضاً ثقتها بالزوج وحبه واحترامه لها وبالعلاقة بينهما ككل.

فهل هناك حل إذاً؟
نعم عزيزتي هناك حل ولكن ذلك تبعاً لنظرة الرجل ودوافعه لذلك ومقدار حبه واحترامه لك.
في البداية عليك أن تكوني على دراية كاملة بطريقة تفكير زوجك وما هو الأمر الذي يدفعه للنظر إلى نساء أخريات. هل السبب يتعلق به؟ أم بطريقة المرأة التي ينظر إليها؟ حديثها، جمالها، لباسها الملفت؟

كما عليك التمييز بين هل نظرة زوجك نظرة عادية خاطفة، أم أنه يحدق لفترة طويلة ويحتاج لتنبيه؟

فالرجل بطبيعته يرغب دائماً بالنظر إلى كل ما هو جميل وملفت وليس بالضرورة أن يكون السبب وراء ذلك هو عدم حبه وإعجابه بك.

عليك ألا تكوني قاسية إذا رأيته ينظر لجزء من الثانية في بعض الأحيان، فهذا أمر طبيعي حيث ينظر الأشخاص رجالاً كانوا أم نساء إلى آخرين مروا بجانبهم في الأماكن العامة ولكن من غير الطبيعي أن تكون تلك النظرات مصحوبة بالإيماءات والتصرفات الملفتة للنظر فهنا وجب الوقوف عند الأمر وتوجيه إنذار جدي له.

ناقشيه، لاتغضبي، لا تصرخي، فقط كوني حازمة وجدية وأخبريه أن هذا التصرف يؤذي مشاعرك و يؤثر على علاقتكما، كما أنه يقلل من شأنه ومكانته أمام الآخرين.

فإذا شعر بالخجل من تصرفه وكف عن هذه العادة سيكون الأمر عارضاً وعفوياً، أما في حال بالغ في ردة فعله وكرر الأمر هنا تكمن المشكلة وعليك أن تعرفي تماماً كيفية معالجة الأمر.

من الضروري جداً أن تكوني واثقة بنفسك تماماً، قوية وجميلة وأنيقة مهتمة بمظهرك. وألا تسمحي لأي شيء بأن يفقدك هذه الثقة أو يزعزعها، حيث أن نظرتك لنفسك هي التي تمنح انطباعاً عنك للآخرين وهي أيضاً التي ستجعله يشعر بأنه محظوظ لامتلاكه زوجة مثلك.

لا تظهري غيرتك أبداً لربما ركز على تصرفه ذلك لاستثارة غيرتك واستفزازك. بل حاربيه بنفس أسلحته واقلبي السحر على الساحر. ففي المرة القادمة التي تخرجون فيها معاً كوني بكامل أناقتك و جمالك، وابدي إعجابك بالنساء الأخريات المتواجدين في المكان بدلاً من أن تأكل الغيرة قلبك. كوني واثقة بأنه رغم صعوبة الموقف النتائج ستكون لصالحك بالتأكيد. حيث سيشعر بأنك قوية جداً وواثقة بنفسك وبدلاً من التفكير بالنظر للأخريات سينشغل بالتفكير بالتغيير الذي حصل لك وما إذا كان مازال يمتلك قلبك أم لا.

أما إذا تعرضت لنفس الموقف بشكل معاكس، أي كنت أنت محط اهتمام أحد الرجال وهو برفقة زوجته، وشعرت أنه بدأ يتصرف بوقاحة ولاحظ زوجك ذلك استغلي هذا الظرف لتلقني زوجك درساً بطريقة غير مباشرة وتعرفيه ما هي نظرة المرأة للرجل الذي يتصرف على هذا النحو.

قومي بإخباره أن هذا الشخص وقح ويعاني من مرض نفسي وبأنك تشفقين على زوجته وتحمدين الله أنك لست مكانها لأن زوجك رجل محترم لا يمكن أن ينزل إلى هذا المستوى. ذلك سيجعله يكف عن هذا التصرف لأنه سيشعر بالخجل من نظرة الآخرين له. كما أنه سينتبه إلى أنك مازلت جميلة ملفتة للنظر وسينشغل بمراقبة الرجال بدلاً من مغازلة النساء بنظراته.

لكن احذري من أن تشعريه بأنك سعيدة بنظرات الرجل الآخر لك فذلك سيثير غضبه ورجولته، على العكس تماماً أظهري عدم مبالاتك وعدم اهتمامك للأمر.

ولكن عزيزتي إذا لم يكف الرجل عن نظراته وتصرفاته تلك رغم كل محاولاتك فهو إذاً بحاجة لأن يشعر بأن الموضوع أصبح جدياً وبأنك لا تستطيعين التواجد بعلاقة لا تشعرين فيها باحترامه لوجودك. كوني حازمة وواضحة في موقفك واتركي القرار له.

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة