إيفني تختار ممثلها في البرلمان، وحزب الجرار قريب من الفوز‎

أغلقت قبل ساعات مكاتب التصويت أبوابها بإقليم سيدي إيفني، لتبدأ عملية فرز الأصوات للكشف عن الفائز في الإنتخابات الجزئية لتمثيل الإقليم في مجلس النواب....
إيفني تختار ممثلها في البرلمان، وحزب الجرار قريب من الفوز‎

 

أغلقت قبل ساعات (من عشية الخميس 24 أبريل الجاري)، مكاتب التصويت أبوابها بإقليم سيدي إيفني، لتبدأ عملية فرز الأصوات للكشف عن الفائز في الإنتخابات الجزئية لتمثيل الإقليم في مجلس النواب، آخر المستجدات حسب مصادرنا بالإقليم تؤكد تصدر مرشح الأصالة و المعاصرة محمد أبودرار ب50.28/100 من مجموع الأصوات متبوعا بمرشح العدالة و التنمية محمد عصام ب25.87/100 من مجموع الأصوات 
ما جعل حزب العدالة و التنمية يستبق الإعلان النهائي بإصدار بيان حصلنا عليه يشجب فيه خروقات إنتخابية ارتكبها حزب الجرار حسب نفس البيان.
و تزامنا مع عملية الإقتراع كانت مصادر وصية قد صرحت لأكورا أن عملية التصويت مرت في ظروف جيدة وشهدت إقبالا لابأس به.
فيما ذهب  ملاحظون من المجتمع المدني و الناشطون المحليون إلى أن الإقبال كان ضعيفا جدا، مع تسجيل بعض الخروقات خاصة في المجال القروي ما جعل الدرك الملكي يتدخل و يحيل المتورطين على العدالة، و الجدير بالذكر أن الإنتخابات الجزئية التي تشهدها سيدي إيفني، يتنافس فيها مرشحون من المعارضة و الأغلبية من أحزاب، العدالة والتنمية، التقدم والاشتراكية، الأصالة والمعاصرة، الاتحاد الدستوري، الأمل والوحدة والديمقراطية.
الفئات
بوابة أكورا

ذات صلة