الحالة الأولى من نوعها بالعالم: طفل يولد “محروقاً”

ولد طفل لعائلة بريطانية يعاني من حالة يعتقد أنها الأولى في العالم تركت كل جسده مغطى بجروح تبدو وكأنها نتيجة لحروق خطيرة....
الحالة الأولى من نوعها بالعالم: طفل يولد “محروقاً”

ولد طفل لعائلة بريطانية يعاني من حالة يعتقد أنها الأولى في العالم تركت كل جسده مغطى بجروح تبدو وكأنها نتيجة لحروق خطيرة.

وما زال جيرانت بيرنز من ساوث ويلز، والذي أصبح عمره الآن 18 شهراً، يعاني من هذه الحالة التي تشتد عليه في الطقس الحار، أو عند ارتداء “ملابس غير مناسبة”، وفقاً لتقرير نشرته صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

ويتحول جلد الطفل إلى اللون الأحمر ويبدو متقرحاً، وغالبا ما استغرب الناس في الشوارع من حالته واعتقدوا إنها حروق نتيجة لإهمال والدته، الأمر الذي أجبرها على توزيع منشورات على المارة تشرح حالته.

وقالت والدة الطفل أنغاراد بيرنز (27 عاماً) “المخيف في الأمر إن البعض يفترضون إن حالته هذه هي نتيجة لشيء خطأ قمت به”، وأضافت “لقد قمت بطباعة منشورات وتوزيعها على المارة لشرح حالة جيرانت”.

وقال الأطباء إن جيرانت يعاني من متلازمة نادرة جدا تسمى “انتشار الخلايا الجلدية البدينة”، والتي تؤدي إلى ازدياد سمك الجلد وتقرحه بسهولة.

وأضافوا أن العلاج الوحيد في الوقت الحالي هو إتباع حمية خاصة والابتعاد عن أشعة الشمس والمناطق الحارة، بالإضافة إلى تناول أحد مضادات الحساسية وارتداء ملابس لا تسبب الحساسية عن احتكاكها بالجلد.

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة