تدوينة على فيسبوك تتسبب في سجن صاحبها 35 عاماً.. فما السبب؟

أصدرت المحكمة العسكرية في العاصمة التايلاندية، بانكوك، حكماً بحبس مواطن 35 سنة؛ بحجة الإساءة للعائلة المالكة.
تدوينة على فيسبوك تتسبب في سجن صاحبها 35 عاماً.. فما السبب؟
تدوينة على فيسبوك تتسبب في سجن صاحبها 35 عاماً.. فما السبب؟
أصدرت المحكمة العسكرية في العاصمة التايلاندية، بانكوك، حكماً بحبس مواطن 35 سنة؛ بحجة الإساءة للعائلة المالكة.

وكان المتهم ـ الذي يُدعى ويتشاي ـ قد نشر تدوينة له على حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي، فيسبوك، تضمنت صوراً ومقاطع فيديو رأت المحكمة فيها إساءة للعائلة الملكية في تايلاند.

وتُعد العقوبة هي الأعلى لمواطن صدر بحقه تهمة الإهانة الملكية، وفقاً لمجموعة iLaw التي تتعقب حالات التشهير الملكية، فبموجب المادة 112 من القانون الجنائي في البلاد هناك يواجه المتهم بإهانة الملك أو الملكة أو الوريث أو الوصي عقوبة تصل إلى 15 سنة لكل جريمة.

وكانت المحكمة قد قضت بحبس ويتشاي، 70 سنة بعد حصوله على 10 تهم كل منهما بحكم سجن 7 سنوات إلا إنه تم خفض العقوبة لـ 35 لاعترافه بارتكابها.

ولن يستأنف ويتشاي ـ بحسب محاميه ـ، على الحكم.

وكانت أقصى عقوبة ضد مواطن اتهم بإهانة الملك 30 سنة في عام 2015؛ لنشره صوراً على حسابه الشخصي بموقع فيسبوك، رأت المحكمة فيها إهانة للعائلة الملكية.

وتولى مها فاجيرالونغكورن، عرش تايلاند أواخر عام 2016 بعد وفاة والده؛ حيث كثرت الملاحقات القضائية في عهده.

الفئات
الباحة

ذات صلة