خاص: تفاصيل تعرض فنانة مغربية للكريساج بمدينة الجديدة

الفنانة الباتول المرواني
batoul

 

تعرضت قيدومة الأغنية الحسانية الفنانة “الباتول مرواني” مؤخرا لعملية كريساج خطيرة بمدينة الجديدة، حين نزلت من سيارتها وهي تحمل حقيبة تحتوي على مبلغ 2 مليون سنتيم قيمة تعويضات خاصة بفرقتها الموسيقية التي ترافقها خلال حفلاتها.

وحسب شهود عيان، فإن سيناريو العملية بدأ في اللحظة التي اعتقدت الفنانة “الباتول” أن الإبقاء على حقيبتها اليدوية داخل السيارة قد يدفع أحدهم إلى كسر زجاج النوافذ من أجل السرقة، لتقرر حملها معها حيث اعترضها، لحظة نزولها، بعض اللصوص وانتزعوا منها الحقيبة ولاذوا بالفرار، وهي الحقيبة التي كانت تحتوي إضافة إلى مبلغ 2 مليون سنتيم، على هاتف ذكي من النوع الجيد، وبعض الأشياء الثمينة.

يذكر أنه، ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها صاحبة الأغنية الشهيرة “صحراوي تحت الخيمة” للسرقة، فقد سبق وأن تعرضت للسرقة بنفس المدينة عام 2007 حين فتح لصوص سيارتها عند عودتها من خارج المغرب حيث سرقوا مبلغا ماليا قدر في 3 مليون سنتيم ومبلغا آخر بعملة الأورو، كما عمد اللصوص وقتها إلى سرقة حقيبة بها ملابس وأحذية ومجوهرات.

وكانت الأجهزة الأمنية قد فتحت تحقيقا في الموضوع، دون الوصول إلى الفاعلين وهو السبب الذي جعل الفنانة “الباتول” ترفض خلال تعرضها للكريساج مؤخرا، إبلاغ الشرطة.

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة