ميركل تتكبد هزيمة في برلين خلال الانتخابات البرلمانية بسبب الهجرة

تكبد المحافظون بزعامةالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ثاني هزيمة انتخابية لهم فيأسبوعين اليوم الأحد بعد تراجع التأييد لحزبها الاتحاد الديمقراطيالمسيحي إلى مستويات أدنى من حقبة ما بعد التوحيد في التصويتبولاية برلين نتيجة الاستياء من سياستها بشأن الهجرة.
تكبد المحافظون بزعامةالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ثاني هزيمة انتخابية لهم فيأسبوعين اليوم الأحد بعد تراجع التأييد لحزبها الاتحاد الديمقراطيالمسيحي إلى مستويات أدنى من حقبة ما بعد التوحيد في التصويتبولاية برلين نتيجة الاستياء من سياستها بشأن الهجرة.
تكبد المحافظون بزعامةالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ثاني هزيمة انتخابية لهم فيأسبوعين اليوم الأحد بعد تراجع التأييد لحزبها الاتحاد الديمقراطيالمسيحي إلى مستويات أدنى من حقبة ما بعد التوحيد في التصويتبولاية برلين نتيجة الاستياء من سياستها بشأن الهجرة.

تكبد المحافظون بزعامةالمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل ثاني هزيمة انتخابية لهم فيأسبوعين اليوم الأحد بعد تراجع التأييد لحزبها الاتحاد الديمقراطيالمسيحي إلى مستويات أدنى من حقبة ما بعد التوحيد في التصويتبولاية برلين نتيجة الاستياء من سياستها بشأن الهجرة.

وأظهر استطلاع لآراء الناخبين بعد الإدلاء بأصواتهم أجراهتلفزيون (إيه.أر.دي) أن التأييد لحزب البديل لألمانيا المناهضللهجرة بلغ 11.5 في المئة مستفيدا من رد الفعل الشعبي السلبي علىقرار ميركل قبل عام بأن تبقي حدود ألمانيا مفتوحة لاستقبالاللاجئين.

وتعني النتيجة أن حزب البديل لألمانيا سيدخل مجلس النواب فيعشر ولايات من أصل 16. وحصل حزب ميركل على 18 في المئة مقارنة بنحو 23.3 في المئة فيالانتخابات الأخيرة التي أجريت عام 2011 فيما ظل الحزب الديمقراطيالاشتراكي أكبر الأحزاب بحصوله على 23 في المئة.

الفئات
دولي

ذات صلة