طالبت أنغيلا ميركل وفرنسوا أولاند بوضع خارطة طريق للقمة الأوروبية المقبلة

طالبت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند بوضع خارطة طريق واضحة للقمة الأوروبية المقبلة. ويأتي موضوع تعزيز القدرات الدفاعية للاتحاد الأوروبي على قائمة الأولويات التي ستناقش في...
51226
طالبت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرنسوا أولاند بوضع خارطة طريق واضحة للقمة الأوروبية المقبلة.

ويأتي موضوع تعزيز القدرات الدفاعية للاتحاد الأوروبي على قائمة الأولويات التي ستناقش في قمة براتيسلافا. دعت ألمانيا وفرنسا عشية القمة الأوروبية المقرر عقدها في براتيسلافا، عاصمة سلوفاكيا، إلى وضع خارطة طريق محددة من أجل تعزيز الاتحاد الأوروبي، تشمل سبل الحماية من المخاطر الإرهابية وتأمين الرخاء في أوروبا.

ودعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل والرئيس الفرنسي فرانسوا أولاند اليوم الخميس (15 سبتمبر) في العاصمة الفرنسية باريس إلى تحديد “أجندة لبراتيسلافا” يتم مناقشاتها غدا الجمعة خلال القمة. وذكر أولاند وميركل بعض الأولويات لهذه الأجندة مثل تحقيق الأمن بقدرات دفاعية جديدة والمستقبل الاقتصادي والاجتماعي لأوروبا والتبادل الثقافي داخل الاتحاد الأوروبي.

وقالت ميركل على هامش لقائها مع أولاند: “تقف أوروبا عند نقطة زمنية حاسمة للغاية”، وأكدت بقولها: “أعتقد أننا بحاجة لأجندة واضحة”، مشددة على ضرورة القيام برد فعل على أوجه الضعف والمهام التي يواجهها الاتحاد بشكل مشترك. من جانبه، قال الرئيس الفرنسي، بالنظر إلى قرار بريطانيا بالخروج من الاتحاد الأوروبي “إننا نعرف التحديات”. وفيما يتعلق بمبدأ الأمن أكد أنه “يتعين علينا حماية الأوروبيين”. وكانت الحكومتان الألمانية والفرنسية أعلنتا بعد الهجمات الإرهابية التي حدثت في أوروبا خلال الأشهر الماضية عزمهما على تعزيز الدور العسكري للاتحاد الأوروبي.

الفئات
دولي

ذات صلة