الرئيس الفلسطيني محمود عباس يؤدي صلاة العيد إلى جانب سفير المملكة المغربية في فلسطين

أدى رئيس دولة فلسطين محمود عباس، صلاة عيد الأضحى المبارك، في مسجد التشريفات بمقر الرئاسة في مدينة رام الله، زكان على جانبه سفير المملكة المغربية بفلسطين محمد الحمزاوي.
الرئيس الفلسطيني محمود عباس يؤدي صلاة العيد إلى جانب سفير المملكة المغربية في فلسطين
الرئيس الفلسطيني محمود عباس يؤدي صلاة العيد إلى جانب سفير المملكة المغربية في فلسطين
وهنأ خطيب العيد مفتي القدس والديار الفلسطينية، الشيخ محمد حسين، الشعب الفلسطيني وقيادته والأمتين العربية والإسلامية بمناسبة عيد الأضحى المبارك، داعيا الله أن يعيده وقد تحققت آمال وتطلعات الشعب الفلسطيني بالحرية والاستقلال.
 
وأكد الشيخ حسين على انه آن الأوان لإنهاء معاناة الشعب الفلسطيني جراء الاحتلال وإقامة دولته المستقلة على  ترابه الوطني، داعيا العالم أجمع إلى دعم حقوق شعبنا وتنفيذ قرارات الشرعية الدولية الداعية لوقف الاستيطان وإنهاء الاحتلال.
 
وشدد على أن القيادة الفلسطينية والرئيس محمود عباس، لن يكلا بالسعي لتحقيق أهداف شعبنا في كل المحافل الدولية، مشيرا إلى أن سياسة القمع والقتل والتدمير وتدنيس المقدسات وتهويد القدس والحصار لن تثني شعبنا الفلسطيني وقيادته عن مواصلة الكفاح والصمود في وجه الاحتلال البغيض.
 
وأشار الشيخ محمد حسين، إلى ضرورة العمل وبشكل فوري لإنهاء الانقسام الأسود في تاريخ شعبنا، وتوحيد الصف الفلسطيني، لأن المخاطر الجسيمة التي تحيق بقضيتنا الوطنية اكبر من كل المصالح والأحزاب، محذرا من دعاة تعميق الانقسام لمصالح حزبية ضيقة لا تخدم آمال وتطلعات الشعب الفلسطيني بالحرية والاستقلال.
 
وقد أدى صلاة عيد الأضحى المبارك إلى جانب سيادته، كبار المسؤولين المدنيين والعسكريين والمئات من المواطنين.
الفئات
بوابة أكورا

ذات صلة