رئيس مالي يقيل وزير الدفاع بعد سيطرة مسلحين على قرية

أعلن التلفزيون الرسمي أن رئيس مالي، إبراهيم أبو بكر كيتا، أقال وزير الدفاع، تيمان هوبرت كوليبالي، بعد أن سيطر مسلحون لفترة وجيزة على قرية بوني في وسط البلاد الجمعة.
رئيس مالي إبراهيم أبو بكر كيتا يتحدث في باماكو
رئيس مالي إبراهيم أبو بكر كيتا يتحدث في باماكو

وسيحل عبد الولي إدريسا ميجا، وزير الإدارة المحلية السابق، الذي كان مدير حملة الرئيس في انتخابات سنة 2013، محل كوليبالي.

وأحرق مهاجمو القرية، الذين يشتبه أنهم ينتمون إلى جماعة “أنصار الدين”، مباني عامة واحتجزوا مسؤولا محليا منتخبا قبل الخروج من القرية بعد بضع ساعات.

وقال شهود إنه لم يقتل أحد وان الجيش عاد للسيطرة على القرية.

وقتل مسلحون 17 جنديا وأصابوا 35 آخرين عندما هاجموا قاعدة للجيش في بلدة نامبالا بوسط مالي في يوليوز الماضي. وأعلنت جماعة “أنصار الدين” وميليشيا من عرقية الفولاني المسؤولية عن ذلك الهجوم.

الفئات
دولي

ذات صلة