“داعش” تتبنى الهجوم الانتحاري على مدينة عدن اليمنية الذي نتج عنه 60 قتيلا

قال مصدر بمستشفى بعدن اليوم الاثنين إن 60 جثة على الأقل نقلت للمستشفى الذي تديره منظمة أطباء بلا حدود في المدينة الواقعة بجنوب اليمن بعد هجوم على مبنى يستخدمه مقاتلون محليون.
People check the site of a suicide bombing in the southern port city of Aden, Yemen, May 23, 2016. REUTERS/Fawaz Salman     TPX IMAGES OF THE DAY
People check the site of a suicide bombing in the southern port city of Aden, Yemen, May 23, 2016. REUTERS/Fawaz Salman TPX IMAGES OF THE DAY

قال مصدر بمستشفى بعدن اليوم الاثنين إن 60 جثة على الأقل نقلت للمستشفى الذي تديره منظمة أطباء بلا حدود في المدينة الواقعة بجنوب اليمن بعد هجوم على مبنى يستخدمه مقاتلون محليون.

وقال مصدر أمني وشهود إن انتحاريا صدم سيارته بالمبنى الواقع في شمال عدن.

وكانت قوات المقاومة الشعبية المحلية التي ساعدت في طرد الحوثيين المتحالفين مع إيران من المدينة العام الماضي تستخدم المبنى. وأضافوا أن عددا كبيرا من القتلى سقط جراء الانفجار، وأصيب العشرات في الهجوم في حين ذكر مصدر طبي أن 60 جثة نقلت إلى المستشفى.

وأعلنت وكالة أعماق التابعة لتنظيم “داعش” عن تبني هذه الأخيرة لهذا الهجوم الانتحاري الذي أودى بحياة 60 شخصا

الفئات
دولي

ذات صلة