نقل مريضة في وضعية صحية حرجة من العيون إلى المستشفى الجامعي محمد السادس بمراكش عبر المروحية الطبية

تم صباح أمس السبت نقل مريضة تبلغ من العمر 82 سنة في وضعية صحية حرجة من العيون الى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش.
مروحية طبية
مروحية طبية

تم صباح أمس السبت نقل مريضة تبلغ من العمر 82 سنة في وضعية صحية حرجة من العيون الى المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش.
وذلك بواسطة المروحية الطبية للوحدة المتنقلة للإسعاف والإنعاش التابعة للمديرية الجهوية للصحة بالعيون.

وذكر بلاغ لوزارة الصحة اليوم الأحد أن هذه السيدة، والتي رافقها طاقم طبي وشبه طبي مختص في طب المستعجلات والكوارث، تعاني قصورا كلويا مزمنا ومصابة بداء السكري ، ومن انسداد في الاوعية الدموية للرجل اليسرى، مضيفا أنها كانت ترقد بقسم المستعجلات بمستشفى مولاي الحسن بن المهدي بالعيون .وأشار المصدر إلى أنه نتيجة تدهور الحالة الصحية لهذه السيدة وبعد التنسيق مع المركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش ، تم الاتفاق على ضرورة نقلها بوجه السرعة الى مراكش لمواصلة العلاج والاستشفاء.وأكدت الوزارة أن هذه العملية تمت بنجاح بفضل التنسيق بين مصلحتي المساعدة الطبية المستعجلة وخدمة المصلحة المتنقلة للمستعجلات والإنعاش (سامو- سمور) لكل من العيون والمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بمراكش.

الفئات
الحوادث

ذات صلة