شرطي يطلق النار بسلا لتوقيف مجرم قاوم رجال الأمن بعنف

علم لدى المنطقة الإقليمية للأمن بسلا أن موظف أمن
مفتش شرطة يقتل زوجته ووالديها بالقنيطرة برصاص سلاحه الوظيفي

علم لدى المنطقة الإقليمية للأمن بسلا أن موظف أمن برتبة مقدم شرطة اضطر، مساء أمس السبت، لاستخدام سلاحه الوظيفي من أجل توقيف مشتبه فيه من مواليد 1990، عمل على إحداث حالة من الفوضى بالشارع العام من خلال تهديد المواطنين باستعمال سلاح أبيض من الحجم الكبير.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني، نقلا عن وكالة المغرب العربي للأنباء، أن قاعة القيادة والتنسيق المخصصة لاستقبال الاتصالات على الخط 19 كانت قد توصلت بطلب استغاثة من سكان حي الانبعاث، مفاده أن شخصا في حالة غير طبيعية ويحمل سلاحا أبيضا بصدد تهديد حياة وأمن المواطنين، وهو ما استدعى تدخل عناصر دورية للفرقة المتنقلة لشرطة النجدة، التي واجهها المشتبه فيه بمقاومة عنيفة، مما اضطر مقدم شرطة إلى استخدام سلاحه الوظيفي وإطلاق رصاصة تحذيرية من أجل ضبط المشتبه فيه.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم وضع المشتبه فيه، وهو من ذوي السوابق القضائية العديدة في جرائم العنف، تحت الحراسة النظرية رهن إشارة البحث الذي تشرف عليه النيابة العامة المختصة، في انتظار تقديمه أمام العدالة.

الفئات
الحوادث

ذات صلة