تركيا تحجب موقع “ويكيليكس” بعد تسريبه لآلاف الرسائل من حزب “العدالة والتنمية”

قال مجلس الاتصالات في تركيا وهو الهيئة المعنية بالرقابة على الانترنت إنه حجب موقع “ويكيليكس” يوم الأربعاء 20 يوليوز بعد ساعات من نشر الموقع لآلاف الرسائل الإلكترونية للحزب الحاكم...
ويكيليكش

قال مجلس الاتصالات في تركيا وهو الهيئة المعنية بالرقابة على الانترنت إنه حجب موقع “ويكيليكس” يوم الأربعاء 20 يوليوز بعد ساعات من نشر الموقع لآلاف الرسائل الإلكترونية للحزب الحاكم في الوقت الذي تواجه فيه أنقرة تبعات محاولة الانقلاب الفاشلة.

وجرى فصل أو اعتقال نحو 50 ألف من العسكريين وأفراد الشرطة والقضاة والمعلمين منذ فشل محاولة الانقلاب في حين عبر حلفاء غربيون عن قلقهم بشأن نطاق تلك الحملة.

ونشر موقع ويكيليكس يوم الثلاثاء نحو 300 ألف رسالة إلكترونية من حزب العدالة والتنمية الحاكم في الفترة من عام 2010 حتى السادس من يوليو تموز الجاري. وذكر الموقع أنه ينشر تاريخ تلك الرسائل التي حصل عليها قبل محاولة الانقلاب “كرد فعل على عمليات التطهير التي نفذتها الحكومة بعد فشل الانقلاب.”

وأضاف ويكيليكس أن مصدر الرسائل الإلكترونية لا علاقة له بمدبري الانقلاب أو بحزب سياسي منافس أو دولة منافسة.

وينشر موقع ويكيليكس الذي أسسه جوليان أسانج وثائق مسربة معظمها حكومية. وفي 2010 نشر ويكيليكس وثائق سرية تتعلق بالجيش الأمريكي والدبلوماسية الأمريكية في واحدة من أكبر وقائع تسريب المعلومات في تاريخ الولايات المتحدة.

وذكر مجلس الاتصالات التركي يوم الأربعاء أن “إجراء إداريا” اتخذ ضد الموقع وهو التعبير الذي يستخدمه عادة عند حجب أي مواقع.

وعادة ما تحجب تركيا المواقع الإلكترونية ردا على أحداث سياسية وهو ما يراه منتقدون ومناصرون لحقوق الإنسان جزءا من حملة أوسع على الإعلام وحرية التعبير.

الفئات
الدوليدولي

ذات صلة