هل يكون خضيرة مفتاح لوف لفك “شفرة” الدفاع الايطالي

يستعد منتخب ألمانيا للقاء نظيره الايطالي في ربع نهائي يورو 2016. اللقاء لن يكون سهلا للفريقين، ومن الصعب التكهن بالفائز، لكن لوف لن يستسلم ويحاول فكّ شفرة “الأزوري” من...
172016-0646e
يستعد منتخب ألمانيا للقاء نظيره الايطالي في ربع نهائي يورو 2016. اللقاء لن يكون سهلا للفريقين، ومن الصعب التكهن بالفائز، لكن لوف لن يستسلم ويحاول فكّ شفرة “الأزوري” من خلال خضيرة

 ما من شك أن لقاء المنتخب الألماني بنظيره الايطالي في ربع نهائي كأس أمم أوروبالن يكون سهلا، حتى إن الخبراء يوصفونه بـ”نهائي مبكر”. يواخيم لوف المدير الفني للفريق الألماني أكد أيضا في حديث خاص لموقع “بيلد بلاس” أن “نسبة الفوز في هذه اللقاء 50 بالمئة، والفوز غير مضمون”. لكن لاعبا واحدا من كتيبة يواخيم لوف يمكن أن يساعد لوف على الاستعداد لتخطي عقبة السكوادرا أزورا. إنه سامي خضيرة.

فإلى جانب دوره كقائد بديل للمانشافات وعضو في لجنة المنتخب الألماني، أصبح الآن خضيرة رئيس الكشافة بل وحتى أيضا “المدرب المساعد” لبطل العالم. وبالنسبة ليواخيم لوف فإن سامي خضيرة هو أهم شخص يمكن أن يستعين به للاستفسار عن الخصم الايطالي، قبل مباراة دور الربع النهائي والمقامة يوم السبت (2 يوليوز) في مدينة بوردو الفرنسية. والسبب بالطبع يعود إلى أن خضيرة لديه خبرة أوسع بلاعبي “الأزوري” (لقب المنتخب الايطالي)، فهو يلعب مع فريق يوفنتوس الايطالي والكثير من زملائه هناك هم من المنتخب الايطالي، ولديه أيضا دراية كافية باللاعبين المحترفين من الأندية الأخرى المنافسة في الدوري الايطالي.

وهذا يعني أنه من الممكن لخضيرة أن يزود مدربه ببعض المعلومات المهمة عنهم. والسؤال هنا هل يمكن للوف أن يفك “شفرة” الدفاع الايطالي عبر خضيرة؟ خضيرة لن يصرح عن كل خفايا زملائه الايطاليين علنا ربما يكون خضيرة هو مفتاح لوف لحلّ “العقدة الايطالية”، فلاعب خط الوسط أدلى مؤخرا بتصريحات عبر موقع “الاتحاد الألماني لكرة القدم” أكد فيها أن المنتخب الايطالي هو الخصم الأكثر صعوبة، ولكنه في الوقت ذاته يرى “أن المنتخب الايطالي لديه نقاط ضعف”. ويقصد خضيرة بذلك الحائط الدفاعي الايطالي أيضا. فهو مكون من كبار نجوم فريق يوفينتوس، وهم حارس المرمى الأسطورة جيجي بوفون وجيورجيو كيليني وأندريا بارزالي وليوناردو بونوتشي.

صحيح أن أداء هذه الرباعي من”الطراز العالمي”، ورغم ذلك يرى خضيرة أن لديهم “نقاط ضعف” أيضا. ووفقا لوكالة الأنباء الرياضية الألمانية (SID)، فإن خضيرة اكتفى بهذه التصريحات فقط، ولم يرغب بالكشف عن المزيد من خفايا الخصم الايطالي علنا، باستثناء المدرب لوف الذي خصه بمعلومات سرية قد تساعده على “فك شفرة” الدفاع الايطالي، وهو ما أكده لوف أيضا عندما قال “بإمكانه أن يزودني بمعلومات مهمة، فهو يعرف اللاعبين تماما من التدريبات اليومية، وكيف يتصرفون في المواقف الصعبة”.

هل يبالغ لوف في استشارة خضيرة؟ توني كروس شريك، خضيرة في مركز خط الوسط، أكد أيضا اهتمام لوف الواضح بما يقوله خضيرة عن الخصم الايطالي، لكنه يرى في الوقت ذاته أن استشارة مدربه لخضيرة مبالغ به، وبرر ذلك بقوله “جميعنا تقريبا خاض مباريات مع يوفنتوس ويعرف اللاعبين جيدا” ومهما يكن يبقى الأهم بالنسبة لخضيرة أن يشارك في هذه المباراة، فبعد أن استعاد شفاينشتايغر لياقته وقدرته على اللعب وبعد تصريحات أوليفر بيرهوف رئيس المنتخب الألماني حول احتمال عودته إلى التشكيلة الرئيسية، ربما يضطر خضيرة للجلوس على مقاعد البدلاء، إذ ما أشرك لوف شفاينشتايغر.

لكن وبحسب التصريحات الأخيرة للمدرب الألماني لوف يبدو أنه من غير المحتمل الاستغناء عن خدمات خضيرة في هذه المباراة، فلوف يرى أن سامي لاعب لديه كفاءة عالية جدا وهو ذكي ويقوم بمهام جنونية، ويؤدي عمله بشكل جيدا جدا إلى جانب شريكه توني كروس، وهو لا يمكن أن ينسى فضله في نقل المعلومات المهمة له عن خصمه.

الفئات
الرياضة

ذات صلة