سياسي سويدي يعتزل السياسة بعد رفضه مصافحة النساء

قرر سياسي سويدي من حزب الخضر يدعى يسري خان ترك السياسة وسحب ترشحه لعضوية قيادة الحزب بعد أن تعرض لانتقادات شديدة لرفضه مصافحة صحفية سويدية خلال لقاء تلفزيوني، بسبب...
0__17925690_403_00
قرر سياسي سويدي من حزب الخضر يدعى يسري خان ترك السياسة وسحب ترشحه لعضوية قيادة الحزب بعد أن تعرض لانتقادات شديدة لرفضه مصافحة صحفية سويدية خلال لقاء تلفزيوني، بسبب عقيدته الإسلامية.

رفض سياسي سويدي مسلم مصافحة صحفية خلال مقابلة مع القناة التلفزيونية السويدية “تي في 4” يوم الثلاثاء الماضي (19 ابريل 2016). ورفض يسري خان مصافحة الصحفية وبدلا عن ذلك وضعه يده على صدره. وبرر خان رفضه المصافحة بسبب عقيدته الإسلامية، حسب ما ذكر موقع “شبيغل” أونلاين الألماني. وقال خان، وهو المدير العام لمنظمة “مسلمون سويديون من أجل السلام والعدالة”، إنه “يمكن للناس أن يسلموا على بعضهم بطرق مختلفة.

والمهم أن يكون هناك احترام متبادل”. فيما وصفت العضو في البرلمان السويدي عن حزب الخضر الذي ينتمي إليه خان، ستينا بيرغستروم تصرف خان بأنه ” غير مقبول”. وأضافت: “من غير الممكن أن نقبل رجلا في الحزب لا يصافح النساء كما يصافح الرجال”. وقرر خان على إثر ذلك اعتزال عالم السياسة. ورد على هذه الاعتراضات، لكنه لم يعلن عن أسباب اعتزاله.

وتساءل فيما إذا كان الجو السياسي الحالي مناسب له، وفيما إذا كان بوده “أن “يخدم سيرك الإعلام كمهرج”. ردا على الانتقادات الشديدة التي وجهت له.

الفئات
الباحة

ذات صلة