العامري يفضل الحارس بابا علا على حمودي بعد تألقه أمام الكوكب

لم يكن اختيار الحارس فؤاد بابا علا، خاطئا، من طرف المدرب عزيز العامري، لأنه تألق بشكل لافت أمام الكوكب المراكشي، خلال المواجهة التي أقيمت يوم (الأحد) الماضي، بملعب “أدرار”...
العامري

لم يكن اختيار الحارس فؤاد بابا علا، خاطئا، من طرف المدرب عزيز العامري، لأنه تألق بشكل لافت أمام الكوكب المراكشي، خلال المواجهة التي أقيمت يوم (الأحد) الماضي، بملعب “أدرار” سوس باكادير، عن منافسات الدورة الحادية عشرة من البطولة الوطنية الاحترافية، وساهم في العودة بثاني فوز من خارج القواعد، رغم تلقيه لهدف سجله البرازيلي لويز جيفيرسون إيشير، (د76)، بدليل أنه وقف سدا منيعا في وجه مهاجمي ممثل النخيل، في أول امتحان حقيقي منذ حلوله مستهل الموسم الحالي من المغرب التطواني، في حين أبعد حمزة حمودي الذي حمل قفازات الرسمية خلال الثلث الأول من المنافسة.
وسيواصل عزيز العامري، الاعتماد على خدمات فؤاد بابا علا، بحثا عن تألق جديد أمام مولودية وجدة، خلال مباراة الدورة الثانية عشرة من البطولة الوطنية الاحترافية، وستجرى يوم (الاثنين) المقبل، بملعب العبدي بالجديدة، بداية من الساعة الثالثة زوالا، علما أن الحارس السابق ل”الماط”، لم يتأثر من غياب التنافسية، وعبر عن جاهزيته للتمسك بالرسمية، وعدم التفريط فيها مستقبلا، وحرمان حمزة حمودي من مكانته الطبيعية، وهي المنافسة التي تخدم مصالح أولمبيك آسفي الذي انطلق بقوية خلال الثلث الثاني من الموسم الجاري، بدليل أنه ارتقى للمرتبة 11، ب 14 نقطة.
وفي سياق منتصل، عبر فؤاد بابا علا، عن استعداده الكبير للتألق في عرين أولمبيك آسفي، والمساهمة في حصد النتائج الإيجابية خلال منافسات البطولة الوطنية الاحترافية، واحتلال مرتبة جيدة في سبورة الترتيب العام، وأضاف بأنه لم يتأثر من غياب التنافسية، وبأنه ركز اهتمامه على الحصص التدريبية، لينال الفرصة بقرار من المدرب عزيز العامري، مما ساهم في العودة بالفوز من ملعب “أدرار” سوس بأكادير، على حساب الكوكب المراكشي، بهدفين لواحد، وأبرز في معرض حديثه، بأن المنافسة شريفة بينه وبين حمزة حمودي، والغلبة للأقوى، وللجاهز بدنيا، ونفسيا، بدليل أنهما يتدربان سويا، ويحترمان بعضهما البعض، ورغبتهما كبيرة في صنع تألق ونجاح الفريق العبدي مستقبلا.

الفئات
الرياضة

ذات صلة