تقرير فرنسي يتسبب في خلاف جديد بين الزاكي ولقجع

تسبب التقرير الذي أعده الفرنسي جون بيير مورلان عضو الإدارة التقنية المكلف بالتكوين، في خلاف جديد بين بادو الزاكي وفوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم. وعلم”منارة” أن...
pierre_morlan
تسبب التقرير الذي أعده الفرنسي جون بيير مورلان عضو الإدارة التقنية المكلف بالتكوين، في خلاف جديد بين بادو الزاكي وفوزي لقجع رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.

وعلم”منارة” أن مورلان أشار في تقريره إلى ضرورة إحداث تغييرات على الطاقم التقني المساعد للناخب الوطني دون أن يحدد أسماء المساعدين الذين يتعين استبعادهم، والتعاقد مع مدربين مجربين بإمكانهم تقديم الإضافة للمنتخب الوطني.

وكشف مصدر مسؤول أن النقطة التي أشار إليها مورلان تطرق إليها كذلك نورالدين البوشحاتي رئيس لجنة المنتخبات الوطنية في تقريره وذلك عندما أكد أن مساعدي الزاكي ليس لهما أي دور بالمنتخب الوطني، مشيرا إلى أن الجامعة تخطط للتخلي عن المعد البدني عبد الرزاق العمراني وسعيد شيبا.

وأوضح المصدر ذاته أن الزاكي على استعداد للتخلي عن مصطفى حجي، لكن ليس في نيته استبعاد شيبا والعمراني.

ويرفض بادو الزاكي إحداث تغييرات في صفوف طاقمه التقني من قبل رئيس الجامعة دون موافقته، على اعتبار أن الطاقم كان حاضرا في إعداد المنتخب الوطني وساهم بدوره في تحقيق نتائج إيجابية في المباريات الماضية.

وينتظر أن يشهد الاجتماع بين الزاكي ولقجع اختلاف كبيرا في وجهات النظر خاصة أن رئيس الجامعة سيعتمد على تقريري مورلان، والبوشحاتي.

الفئات
الرياضة

ذات صلة