تسريبات تكشف هوية بطل الكرة الذهبية ومنافسيه

تسبب خطأ في الصفحة الرسمية لمؤسسة “وسائل الإعلام الرياضية الأوروبية” (أو إس إم) ، في إشعال الشائعات حول تحديد صاحب الكرة الذهبية لهذا العام، وكانت الصفحة الرسمية لهذه المؤسسة...
golden_ball_598965022

تسبب خطأ في الصفحة الرسمية لمؤسسة “وسائل الإعلام الرياضية الأوروبية” (أو إس إم) ، في إشعال الشائعات حول تحديد صاحب الكرة الذهبية لهذا العام، وكانت الصفحة الرسمية لهذه المؤسسة الأوروبية قد أوردت أن الفائز بجائزة الكرة الذهبية لعام 2015 هو ليونيل ميسي، فيما أوردت أن سيليا ساسيتش لاعبة المنتخب الألماني السابقة هي الفائزة بجائزة الكرة الذهبية لأحسن لاعبة كرة قدم للعام نفسه.

ورغم أن رئيس مؤسسة “وسائل الإعلام الرياضية الأوروبية” قد صرح لصحيفة “بيلد” الألمانية واسعة الانتشار بأن المؤسسة التي يرأسها “لم تعد لها علاقة بمنح هذه الجائزة وأن الأمر لا يعدو أن يكون خطأ غير مقصود”، إلا أن الأخذ والرد داخل الأوساط الرياضية الألمانية لم يتوقف، حيث تساءل كثير من المتتبعين إن كان فعلا قد حسم في أمر تحديد أفضل لاعب في العالم لعام 2015.

يذكر أن الإعلان عن قائمة المرشحين الثلاثة من بين 23 مرشحا سيتم الإعلان عنها في 30 نونبر الحالي، بينما سيعلن عن الفائز باللقب خلال الحفل السنوي لتوزيع جوائز الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” في 11 يناير بمدينة زيورخ السويسرية، ويجرى اختيار المرشحين الثلاثة في القائمة النهائية من قبل قادة المنتخبات الوطنية ومدربيها وممثلين من وسائل الإعلام الدولية.

وتضم اللائحة الأولية 23 لاعبا على رأسهم كريستيانو رونالدو وليونيل ميسي، وكان لبرشلونة النصيب الأكبر في قائمة المرشحين للجائزة، حيث ضمت ستة من لاعبيه بينما ضمت خمسة من لاعبي ريال مدريد وخمسة من لاعبي بايرن ميونيخ، ووقع الاختيار على قائمة المرشحين الÜ23 من قبل خبراء من الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” ومجلة “فرانس فوتبول” الفرنسية.

ويحتكر رونالدو وميسي، العائد من الإصابة، جائزة الكرة الذهبية منذ عام 2008، إذ حصل “صاروخ ماديرا” ثلاث مرات على لقب أفضل لاعب في العالم في الأعوام (2008، 2013، 2014)، بينما نال البرغوث الأرجنتيني الجائزة أربع مرات متتالية أعوام (2009، 2010، 2011، 2012).

ويكاد يجمع كل المراقبين أن الصراع على جائزة أفضل لاعب في القارة العجوز لعام 2015 سيتواصل بين النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، الهداف التاريخي لريال مدريد ودوري أبطال أوروبا، وغريمه التقليدي الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة، لكن تختلف الآراء بشأن اللاعب الثالث الذي سيتمكن من الوصول إلى اللائحة النهائية رغم أن حظوظه في الفوز بالكرة الذهبية ستكون ضعيفة أمام العملاقين ميسي ورونالدو.

وتبدو حظوظ مهاجم فريق برشلونة نيمار كبيرة لمنافسة ميسي ورونالدو هذا العام على الجائزة، خاصة بعد المستوى الرائع الذي ظهر به خلال هذا الموسم، ويرى المدير الفني للمنتخب البرازيلي كارلوس دونغا أداء نيمار في العام الحالي يفوق أداء الأرجنتيني ليونيل ميسي زميله في برشلونة والبرتغالي كريستيانو رونالدو.

وقال دونغا: “إذا صنفنا اللاعبين الثلاثة طبقا للأرقام والإحصائيات، سيكون نيمار الأفضل من ميسي ورونالدو”، مضيفا “في عام 2015 تعرض ميسي للإصابة أكثر من مرة ولم يستطع رونالدو تحقيق التوقعات وتكرار مستواه في العام الماضي، أما نيمار فقد تطور مستواه صعودا منذ انتقاله لبرشلونة”.

الفئات
الرياضة

ذات صلة