من كرة القدم القدم إلى “لاجئ سوري”، هذه قصة “حريك لاعب مغربي

أفادت مصادر إعلامية من العاصمة الاقتصادية أن لاعبا سابقا للوداد البيضاوي تمكن من الوصول إلى الأراضي الألمانية بعد تقمصه دور "لاجئ سوري" لتحقيق هدفه....
من كرة القدم القدم إلى "لاجئ سوري"، هذه قصة "حريك لاعب مغربي
  1. أفادت مصادر إعلامية من العاصمة الاقتصادية أن لاعبا سابقا للوداد البيضاوي تمكن من الوصول إلى الأراضي الألمانية بعد تقمصه دور "لاجئ سوري" لتحقيق هدفه.
  2. وحسب ذات المصدر، فإن اللاعب المسمى أحمد الزعيم، سافر إلى تركيا ومنها "حرك" عبر قارب إلى اليونان ليعبر إلى المجر ومنها إلى ألمانيا متخفيا وسط آلاف اللاجئين السوريين الذين فتحت أنجيلا ماركل الأبواب في وجههم.
  3. للإشارة فإن اللاعب "اللاجئ" يمارس ضمن فريق الراسينغ البيضاوي في القسم الثاني حيث سبق له أن حمل قميص الوداد ضمن فئة الأمل.
  4.  
  5.  
الفئات
الرياضة