الإمارات تعلن الحداد على وفاة الشيخ راشد بن محمد بن راشد

توفي الشيخ راشد بن محمد النجل الأكبر لحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، عن عمر يناهز الـ34 عاما...
الإمارات تعلن الحداد على وفاة الشيخ راشد بن محمد بن راشد

 

 

توفي الشيخ راشد بن محمد النجل الأكبر لحاكم دبي الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، عن عمر يناهز الـ34 عاما، إثر تعرضه لأزمة قلبية.

 

ونشر خبر الوفاة عبر ديوان نائب الرئيس الإماراتي رئيس الوزراء حاكم دبي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، في بيان نشرته وكالة الأنباء الإماراتية.

 

وقرر رئيس الإمارات الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان "إعلان الحداد الرسمي لمدة ثلاثة أيام وتنكيس الاعلام على الدوائر والمؤسسات الحكومية في الدولة" لرحيل الشيخ راشد بن محمد بن راشد نجل حاكم إمارة دبي.

 

وكانت إمارة دبي قد أعلنت في وقت سابق من صباح أمس الحداد لمدة 3 أيام على روح الفقيد، حسب ما جاء في بيان ديوان حاكم دبي.

 

والمرحوم الشيخ راشد بن محمد بن راشد آل مكتوم، مولود في 12 نوفمبر 1981 بإمارة دبي، وهو النجل الأكبر لحاكم دبي الحالي، الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي. وهو معروف بشغفه برياضة ركوب الخيل التي حقق فيها إنجازات وبطولات عالمية.

 

وعاش الابن الأكبر لحاكم دبي بمعزل عن السياسة وعرف في الإمارات كشخصية رياضية، فقد كان مولعا بسباقات الخيول، وشارك في العديد من المنافسات الدولية والمحلية وفاز في 159 سباقا، حصل فيها على المركز الأول 25 مرة والثاني 32 مرة والثالث 13 مرة.

 

ومن أبرز هذه المحطات تمكنه من الفوز بميداليتين ذهبيتين في الأولمبياد الآسيوي في الدوحة في العام 2006 في سباق 120 كلم تحمّل للأفراد والفرق، ومنح على إثر ذلك لقب “بطل الأسياد” أو “سيد الأسياد”. كما توج بطلا في بطولة ليزبرينج الدولية للتحدي لمسافة 130 كلم

 

في سويسرا سنة 1998، وانتزع بطولة إيطاليا للقدرة لمسافة 160 كلم سنة 2000، وفي 17 أغسطس 2002 توج بطلا في مسابقة فياكستين للقدرة “ماسترز″ لمسافة 120 كلم بأسبانيا.

 

وفي مستهل مشاركاته الأوروبية توج الفقيد الشيخ راشد في صيف 2003 بطلا لسباق فرنسا للقدرة لمسافة 160 كلم الذي جرت فعالياته في مدينة لابول الفرنسية. وبنهاية موسم 1998/1999 توج رسميا بطلا لفرسان العالم بعد أن تصدر التصنيف العالمي لفرسان القدرة، وحل بالمركز الثاني في سباق ويلكو هيلز بأيرلندا سنة 1998، إلى جانب العديد من المحطات المحلية والعالمية الأخرى.

 

وتداولت وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي آخر ما نشره الفقيد على حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر حيث كتب “الأسامي تعيش والدنيا وداع واللقاء أيام والفرقا سنين”.

الفئات
عربي

ذات صلة