تفاصيل الحوار الذي دار بين الملك و الشيخ الذي صادفه يحمل أثقالا

انتشر خبر توقف الملك محمد السادس، أثناء جولته الخاصة بعد انتهاء المراسيم الرسمية لإنطلاق عملية المليون محفظة بتطوان، لمحادثة شيخ رأه يحمل أثقالا كالنار في الهشيم، وأبدا رواد مواقع...
تفاصيل الحوار الذي دار بين الملك و الشيخ الذي صادفه يحمل أثقالا

انتشر خبر توقف الملك محمد السادس، أثناء جولته الخاصة بعد انتهاء المراسيم الرسمية لإنطلاق عملية المليون محفظة بتطوان، لمحادثة شيخ رأه يحمل أثقالا كالنار في الهشيم، وأبدا رواد مواقع التواصل الاجتماعي إعجابهم بعاطفة الملك الشاب تجاه الرجل الكهل.

و حسب جريدة الأحداث اليومية في عددها لنهاية الأسبوع، فإن الشيخ ذو 74 سنة لم ينتبه لمن يقف أمامه، ولم يهتم كثيرا له فهو لم يكن يتوقع أن الواقف أمامه محمد السادس، الذي سأله عن طبيعة عمله، ليجيب الشيخ أنه يعمل كبناء بأحد الأوراش هناك، وأنه يحمل أخشابا يعود بها إلى منزله بحي كرة السبع.

وكشفت اليومية، أن الشيخ أنهى كلامه وهم بالمغادرة دون أن يهتم لمخاطبه، قبل أن يسأله الملك فيما إذا كان يعرف مع من يتحدث، فيما تؤكد رواية لبعض الأشخاص حضروا في المكان، أن الملك محمد السادس أزال نظارتيه ليتمكن الشيخ من التعرف عليه مجددا، وأنه قبل أن يوقن محاوره سارع موجودون إلى إخباره بأن الواقف أمامه هو الملك.

وتورد الجريدة، أن الشيخ لدى سماعه الخبر، انحنى ليلقي التحية ويقبل يد الملك، قبل أن يدخل معه في حوار ويعرف مزيدا من تفاصيل حياته، وسبب حمله لتلك الأثقال وهو في ذلك العمر.

مشهد مؤثر عاشه كل من حضر تلك اللحظة بعين المكان، حيث أبان الملك عطف كبير للشيخ، وعن اهتمام به خاصة وأنه منحه الكثير من الوقت لرواية بعض مشاكله، فحظ الرجل كان كبيرا وهو يحظى بهاته الإلتفاتة الملكية، حيث أكدت مصادر اليومية أن عطف الملك عليه كان مهما، بحيث أمر بمنحه إكرامية خاصة.

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة