ذو تايمز البريطانية: المغرب محصن ضد أهداف الجماعات الارهابية

كتبت صحيفة (ذو تايمز) البريطانية أن المغرب يتميز بمنطقة شمال إفريقيا بكونه "ملاذا للسلام" محصنا ضد أهداف الجماعات الإرهابية، وذلك بفضل الجهود التي تبذلها الأجهزة الأمنية المغربية....
ذو تايمز البريطانية: المغرب محصن ضد أهداف الجماعات الارهابية
كتبت صحيفة (ذو تايمز) البريطانية أن المغرب يتميز بمنطقة شمال إفريقيا بكونه "ملاذا للسلام" محصنا ضد أهداف الجماعات الإرهابية، وذلك بفضل الجهود التي تبذلها الأجهزة الأمنية المغربية.

 وأبرزت الصحيفة، الواسعة الانتشار، أن "المغرب، الوجهة السياحية المفضلة للأوروبيين، يظل محصنا ضد الاضطرابات التي تشهدها بلدان أخرى بالمنطقة".

وسجلت بيل ترو، كاتبة المقال، أن السياحة في المغرب شهدت نموا بنسبة 8 في المئة منذ سنة 2010، كما تتموقع كإحدى أهم الصناعات بالمملكة، حيث تساهم بنحو 9 بالمئة في الناتج الداخلي الخام، مشيرة إلى أن أزيد من 500 ألف سائح بريطاني يزورون المغرب كل سنة.

وذكرت (ذو تايمز) بأن الأجهزة الأمنية المغربية كثفت جهودها، حيث تمكنت في الآونة الأخيرة من تفكيك الخلايا الإرهابية التي تقوم بتجنيد واستقطاب مقاتلين لفائدة ما يسمى بتنظيم "الدولة الإسلامية"، وتخطط لتنفيذ عمليات في المغرب.

ونقلت (ذو تايمز)، عن مصطفى الخلفي، وزير الاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة، قوله إنه "لا يمكن لأي شبكة إرهابية أن تتطور في المغرب، لأن السلطات ستقوم بتفكيكها قبل أن تنفذ مخططاتها".

وذكر السيد الخلفي بأن السلطات قامت خلال الصيف الماضي بإطلاق مخطط "حذر"، الذي ساهم في تعزيز الإجراءات الأمنية، خاصة في المناطق السياحية وفي المطارات"، مشيرا إلى أن هذه المقاربة تندرج في إطار مخطط شامل انطلق سنة 2004، ويهم إصلاح الحقل الديني، ومحاربة الأفكار المتطرفة، وتعزيز القدرات الأمنية.

وفي إطار إصلاح الحقل الديني، أشارت الصحيفة إلى تمثيلية النساء بمجالس العلماء، وإطلاق محطات سمعية بصرية شعبية تهدف للترويج لفضائل وتعاليم الدين الإسلامي المعتدل.

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة