نقل جثمان المغربية التي تعرّضت للقتل بإسبانيا تاركة وراءها طفلا في شهره الثاني

أعلن أحمد البوطيبي، رئيس الجالية المسلمة بمدينة صوريا الإسبانية أن الحكومة المغربية ستتكفل بنقل جثمان الشابة المغربية التي توفيت الأسبوع الماضي بصوريا ...
نقل جثمان المغربية التي تعرّضت للقتل بإسبانيا تاركة وراءها طفلا في شهره الثاني

أعلن أحمد البوطيبي، رئيس الجالية المسلمة بمدينة صوريا الإسبانية أن الحكومة المغربية ستتكفل بنقل  جثمان الشابة المغربية التي توفيت الأسبوع الماضي بصوريا بإسبانيا ونقلها إلى مدينة فاس. ويذكر أن الزوج هو المتهم الأول في مقتل هذه المرأة، 37 سنة، المنحدرة من مدينة فاس، حيث أفادت الشرطة بناء على شهادات الجيران أن الزوج غالبا ما كان يعنّف الضحية ، خصوصا أن آثار الضرب كانت بادية على جسد الضحية.

وقد أطلقت عائلة الضحية بمدينة صوريا حملة لجمع التبرعات لنقل الضحية إلى المغرب، حيث تمكّنت من جمع 2000 أورو سيتم تخصيصها للتكفل بابنها الذي لم يبلغ شهره الثالث بعد، خصوصا أنه سيتعين على عائلة الضحية انتظار الانتهاء من التحقيق في جريمة القتل قبل نقل جثمانها إلى المغرب.

 

الفئات
الحوادث

ذات صلة