إنهاء معاناة سكان البيضاء مع فيضانات واد بوسكورة بات وشيكا

يتردد عمدة الدار البيضاء، محمد ساجد، على الورش الخاص ببناء قناة عبارة عن سد يقي من هجمات واد بوسكورة، بشكل يومي، لتتبع الأشغال والحرص على إنجازها في وقتها المحدد،...
إنهاء معاناة سكان البيضاء مع فيضانات واد بوسكورة بات وشيكا

يتردد عمدة الدار البيضاء، محمد ساجد، على الورش الخاص ببناء قناة عبارة عن سد يقي من هجمات واد بوسكورة، بشكل يومي، لتتبع الأشغال والحرص على إنجازها في وقتها المحدد، حسب مصدر مقرب منه، مشيرا إلى أن بداية الأشغال نجاح للمشروع، الذي كان حلما وتحول إلى حقيقة.

 

ويستطيع سكان الدار البيضاء، منذ اليوم، أن يناموا دون كوابيس مخيفة من احتمالات موتهم غرقا تحت فيضانات واد يحرس حدود المدينة مثل مارد جبار.

قبل سنوات، كان بناء قناة عبارة عن سد لسد هجمات واد بوسكورة مجرد حلم راود عددا من المسؤولين الذين تعاقبوا على العاصمة الاقتصادية، قبل أن يتحول إلى فكرة، ثم انجاز وحقيقة، وهو ما يمكن معاينته بالعين المجردة بالورش الكبير للحفر ووضع الآليات، والقنوات، انطلاقا من منطقة عين الذئاب وبالضبط قرب « موروكو مول » ومن المقرر أن تصل هذه القنوات الضخمة إلى منطقة ليساسفة، قرب شركة « عزبان »، بعد سنة ونصف من الآن.

وينقسم المشروع الذي يعرف بالمجمع الغربي الكبير، إلى شطرين ينطلق الشطر الأول من عالية طريق الجديدة، وهو عبارة على قناة مكشوفة بطول 3 كيلومترات، حيث صممت خصيصا لكي تتلاءم بشكل جيد مع الحوض الطبيعي لوادي بوسكورة.

أما الشطر الثاني فينطلق من نهاية القناة قرب شركة عزبان إلى مصب المجمع الغربي الكبير في البحر قرب موروكومول أو شاطئ السيدة شوال.

ويتألف المشروع من شبكة للقنوات تحت أرضية بطول 5210 متر بطاقة تصريف تصل إلى 140 متر مكعب في الثانية، ودعامات إسمنتية بطول 1 كلم، ويتم صنع هذه الدعامات من طرف شركة متخصصة وضعت معملا لها غير بعيد عن مكان انطلاق الأشغال قرب موروكومول، كما تستعمل فيها أحدث تقنيات الحفر ومد القنوات حيث يبلغ قطر القناة حول6 أمتار،  ويتم الحفر بواسطة آلات ضخمة تقوم بالحفر وتركيب الدعامات الاسمنتية في نفس الوقت

وتبلغ كلفة المشروع الاجمالية من 850 مليون درهم وتشرف عليه شركة الدار البيضاء للتهيئة، وتساهم في تمويله إضافة إلى الجماعة الحضرية للدار البيضاء صاحبة المشروع كل من الميزانية العامة للدولة، والمديرية العامة للجماعات بوزارة الداخلية، ووزارة الطاقة والمعادن والماء والبيئة ،وصندوق مكافحة مخلفات الكوارث الطبيعية، ومجموعة المكتب الشريف للفوسفاط، ووكالة تنمية وتعمير آنفا، ووكالة الحوض المائي لأبي رقراق والشاوية.

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة