آلاف المحتجين يستنكرون بالرباط العمل الاستفزازي الذي قامت به فرنسيتان قرب صومعة حسان

تظاهر آلاف الأشخاص، امس الخميس أمام سفارة فرنسا بالرباط، للاحتجاج على ما أقدمت عليه فرنسيتان توجهتا إلى صومعة حسان بالعاصمة الرباط حيث صورتا "لقطة خليعة" تمس الآداب العامة....
آلاف المحتجين يستنكرون بالرباط العمل الاستفزازي الذي قامت به فرنسيتان قرب صومعة حسان
تظاهر آلاف الأشخاص، امس الخميس أمام سفارة فرنسا بالرباط، للاحتجاج على ما أقدمت عليه فرنسيتان توجهتا إلى صومعة حسان بالعاصمة الرباط حيث صورتا "لقطة خليعة" تمس الآداب العامة.

 وخلال هذه المظاهرة الاحتجاجية، التي دعت لها عدة جمعيات، ندد المحتجون، القادمون من عدة مدن مغربية، وبشدة بهذا العمل الاستفزازي الذي قامت به المواطنتان الفرنسيتان.

ورفع المحتجون شعارات من قبيل "لا للمس بالقيم المقدسة للمغاربة" و"لنواجه المناورات المحبوكة" و"المغرب قوي دائما بقيمه المتجذرة والمصونة" و"الحرية تعني احترام الآخر".

وخلال هذه المظاهرة الاحتجاجية، التي شارك فيها مغاربة مقيمون بالخارج، استنكر فاعلون جمعويون، في تصريحات للصحافة، التصرف "غير المسؤول والخالي من الاحترام الذي قامت به المرأتان ضد المغرب وقيمه"، مؤكدين أن "المغرب بلد متسامح لكنه لا يقبل مثل هذه الممارسات التي تمس قيمه وتاريخه".

يذكر أن مصالح الشرطة بالمطار الدولي الرباط – سلا كانت أوقفت، يوم الثلاثاء الماضي، المواطنتين الفرنسيتين اللتين صورتا "لقطة خليعة" تمس بالآداب العامة أمام صومعة حسان بالرباط.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أن المواطنتين الفرنسيتين (أو.إف. إل و دي.أو.إم)، البالغتين من العمر 25 و30 سنة على التوالي، دخلتا المغرب يوم الاثنين الماضي وتوجهتا إلى صومعة حسان بالرباط، حيث "صورتا لقطة خليعة داخل مكان العبادة هذا، وهما عاريتا الصدر، مع إبراز شعار يمس بالآداب العامة".

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة