الداخلية تُرحِّل ناشطتين من حركة “فيمن” قامتا بتصوير “لقطة جنسية خليعة” أمام صومعة حسان

قررت وزارة الداخلية، اليوم الثلاثاء، الترحيل الفوري للمواطنتين الفرنسيتين (أو.إف. دي و دي.أو.إم) مع منعهما من دخول التراب الوطني وذلك تفعيلا لمقتضيات القانون رقم 02 - 03 المتعلق...
الداخلية تُرحِّل ناشطتين من حركة "فيمن" قامتا بتصوير "لقطة جنسية خليعة" أمام صومعة حسان

قررت وزارة الداخلية، اليوم الثلاثاء، الترحيل الفوري للمواطنتين الفرنسيتين (أو.إف. دي و دي.أو.إم) مع منعهما من دخول التراب الوطني  وذلك تفعيلا لمقتضيات القانون رقم 02 – 03 المتعلق بدخول وإقامة الأجانب بالمملكة المغربية.

وأوضح البلاغ أن المواطنتين الفرنسيتين (أو.إف. إل و دي.أو.إم)، البالغتين من العمر 25 و30 سنة على التوالي، دخلتا المغرب أمس الاثنين وتوجهتا إلى صومعة حسان بالرباط، حيث "صورتا لقطة خليعة داخل مكان العبادة هذا، وهما عاريتا الصدر، مع إبراز شعار يمس بالآداب العامة".

وأضاف المصدر ذاته أن المعنيتين بالأمر، اللتين تم إيقافهما أثناء استعدادهما لمغادرة المملكة في اتجاه فرنسا، سيتم تقديمهما أمام العدالة، بمجرد الانتهاء من التحقيق الذي يتواصل تحت إشراف النيابة المختصة.

وكان عناصر من الشرطة قاموا باعتقال  الناشطتين في حركة "فيمن" ، اليوم بمطار الرباط سلا  ، بعد الضجة الإعلامية التي  فجرتها وسائل الإعلام هدا الصباح بخصوص ، ماقامت به الناشطة الفرنسية  "مارغريت سترين" وصديقة لها ، بمسجد حسان حيث تعرتا وقامتا بتقبيل بعضهما في منظر "جنسي حميمي" يوحي  بالمس بالحياء العام وبالعري لمدة قصيرة كاحتجاج منهما على  مضايقات المثليين، الشيء الدي جعل تصرفهما يسئ لحرمة مسجد حسان، وقد جاء اعتقالهما بناء على  تعليمات النيابة العامة ووفق قرار مشترك وعاجل بين وزارة العدل والداخلية، ليتوج بترحيلهما إلى موطنهما الأصلي.

الفئات
بوابة أكورا

ذات صلة