أربع إصابات خطيرة في صفوف الجماهير الرجاوية بسبب عنف الأمن الجزائري

عاشت جماهير فريق الرجاء الرياضي حالة رعب وهيجان خطيرتين بعد الاعتداءات التي تعرض لها ...
أربع إصابات خطيرة في صفوف الجماهير الرجاوية بسبب عنف الأمن الجزائري

 

عاشت جماهير فريق الرجاء الرياضي حالة رعب وهيجان خطيرتين بعد الاعتداءات التي تعرض لها عدد كبير من مشجعي الفريق الأخضر من قبل رجال الأمن، إذ انهالوا عليهم بالضرب في فترات متفاوتة من المباراة، قبل أن يكشر الأمن الجزائري عن أنيابه بعد نهاية المباراة.

وأصيب عدد كبير من جماهير الرجاء بكسور وإصابات متفاوتة، حالة أربعة منهم خطيرة، ما اضطر الطاقم الطبي للرجاء إلى التدخل لإسعاف كل المصابين، بمساعدة رجال الوقاية المدنية، قبل نقل جميع المصابين عبر دفعات إلى إحدى مستشفيات سطيف.

ولم يكتف الأمن الجزائري بالاعتداء على جماهير الرجاء، بل حاصروهم بعد نهاية المباراة، وواصلوا الاعتداء عليهم، ليضطر عدد كبير منهم إلى الهروب إلى أرضية الملعب، التي تحولت إلى ساحة لإسعافات عشرات المصابين، في مشهد جد مؤثر بين من يتألم، ومن يستنجد بالطاقم الطبي للفريق لاسعافه.

وبدل تقديم المساعدة للمصابين اكتفى مسؤولو أمن الجزائر، والملعب بالتفرج، وعرقلة عمل الصحافيين، بمنعهم من التصوير، لستر فضيحة الاعتداءات التي يتحملون مسؤوليتها.

الفئات
الرياضة

ذات صلة