المغربي جمال بنعمر يغادر منصبه كوسيط باليمن وهذه هي مسيرته الديبلوماسية

أعلن مسؤول في الأمم المتحدة أن الموفد الدولي إلى اليمن جمال بن عمر قدم استقالته، في وقت يشن تحالف بقيادة السعودية غارات جوية على الحوثيين منذ أكثر من...
المغربي جمال بنعمر يغادر منصبه كوسيط باليمن وهذه هي مسيرته الديبلوماسية

أعلن مسؤول في الأمم المتحدة أن الموفد الدولي إلى اليمن جمال بن عمر قدم استقالته، في وقت يشن تحالف بقيادة السعودية غارات جوية على الحوثيين منذ أكثر من ثلاثة أسابيع.

قدم الوسيط الأممي في اليمن جمال بن عمر استقالته، حسب ما أعلن أمس الأربعاء في ساعة متأخرة  مسؤول في الأمم المتحدة في وقت يشن تحالف بقيادة السعودية غارات جوية على الحوثيين الشيعة منذ أكثر من ثلاثة أسابيع.

وقال المسؤول الذي فضّل التحفظ على هويته إن بن عمر "أعرب عن رغبته في ترك منصبه" كمستشار خاص للأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون من أجل اليمن.

وتابع أن من بين المرشحين المحتملين لخلافة بن عمر هناك بشكل خاص رئيس بعثة الأمم المتحدة لمكافحة مرض إيبولا الموريتاني إسماعيل ولد شيخ أحمد.

يشار إلى أن بن عمر هو دبلوماسي مغربي يبلغ من العمر 58 عاما وقد عينه رسميا بان كي مون في منصبه في آب/اغسطس 2012.

وعبثا حاول القيام بواسطة بين المتنازعين في الأزمة اليمنية بعد سقوط الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح تحت ضغط الشارع.

ولفت دبلوماسيون إلى أن بن عمر تعرض خلال الأسابيع الماضية لانتقادات حادة من أنصار الرئيس عبد ربه منصور هادي وحلفائه في مجلس التعاون الخليجي خصوصا من قبل السعودية.

 

وجدد مجلس الأمن الدولي الثلاثاء ثقته بجمال بن عمر وتبنى قرارا حذر فيه الحوثيين بوجوب ترك السلطة وفرض عليهم حظرا على الأسلحة بالإضافة إلى عقوبات.

من يكون جمال بنعمر؟ *

جمال بنعمر ولد في أبريل 1957 في المغرب بمدينة الناظور، ويتحدر من أسرة ريفية.هو ناشط سياسي ودبلوماسي مغربي يقود الوساطة بين نظام علي عبد الله صالح وشباب الثورة اليمنية وقوى المعارضة المساندة لها إضافه إلى الوساطة بين نظام عبد ربه منصور هادى و جماعه الحوثيين .بصفته الرسمية منذ أبريل 2011 «المستشار الخاص للأمين العام للأمم المتحدة لشؤون اليمن 

نشاطه السياسي :

تم اعتقاله عام 1976 ضمن مجموعة «إلى الأمام» اليسارية الراديكالية، التي كان ابراهام السرفاتي، أحد اقطابها الأساسيين، خلال ماعرف بالمغرب سنوات الرصاص بتهمة التعاطف مع اليسار ومعاداة الحسن الثاني. غادر المغرب عام 1983، بعد أن اصدر الملك الراحل الحسن الثاني، عفوا في حقه، نتيجة ضغوط ومناشدات مارستها على المغرب فعاليات حقوقية دولية، بينها منظمة العفو الدولية، التي التحق بن عمر بطاقمها "أمنستي إنترناشيونال" في لندن، ثم انتقل بعدها إلى الولايات المتحدة حيث انضم إلى معهد الرئيس الاميركي الاسبق جيمي كارتر، الذي يهتم بتتبع ومراقبة العمليات الانتخابية في الدول التي لا تتوفر فيها سائر الضمانات [3].

تم الإفراج عنه بوساطة مجموعة من الأكاديمين الفرنسيين وغادر المغرب إلى لندن حيث اشتغل في ضمن طاقم.

التحق بمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة في جنيف. وفي 2004 تزعم شعبة التعاون الفني في المفوضية السامية لحقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة.

 

تولى الدبلوماسي المغربي -وفق المصادر المغربية- عدة مهام على مستوى المنظمة الدولية، حيث كلف بالملف العراقي.، كما شارك في تسوية نزاعات دولية هامة في كوسوفو والبوسنة وجنوب أفريقيا ومنطقة البحريات الكبرى.

أعلن الأمين العام للامم المتحدة بان كي مون في 1 أغسطس 2012 عن تعيين جمال بن عمر مستشاره الخاص في اليمن ٬ في منصب نائب الأمين العام للامم المتحدة.

*المصدر : ويكيبيديا الموسوعة الحرة

الفئات
دولي

ذات صلة