اختتام فعاليات المؤتمر الخامس للإعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة بتطوان

اختتمت، يوم أمس الاثنين، فعاليات المؤتمر الدولي الخامس للإعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة المنظم بتطوان من طرف هيئة الإعجاز العلمي ...
اختتام فعاليات المؤتمر الخامس للإعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة بتطوان

اختتمت، يوم أمس الاثنين،  فعاليات المؤتمر الدولي الخامس للإعجاز العلمي للقرآن الكريم والسنة النبوية المطهرة المنظم بتطوان من  طرف هيئة الإعجاز العلمي في القرآن والسنة لشمال المغرب، والكلية المتعددة التخصصات التابعة لجامعة عبد المالك السعد ي بتطوان تحت شعار "المعاملات المالية والمصرفية الإسلامية بين الواقع والآفاق.

 وقد عرف هذا المؤتمر، الذي نظم على مدار يومين، مشاركة العديد من العلماء والمفكرين المتخصصين في إعجاز القران الكريم والسنة النبوية من مختلف الدول الإسلامية، وخلص إلى إصدار أحد عشر توصية من أبرزها الاستفادة من تجارب التمويل التشاركي في أفق تجاوز نواقص التشريع وسلبيات التطبيق وتكوين نموذج موحد  ومتطور على مستوى السياسة النقدية والرقابة القانونية والشرعية، ثم تطوير أساليب الوساطة المالية لابتكار صيغ تمويلية جديدة توسع من قاعدة المنتوجات المالية وتلبي حاجات الوطن.

 ومن التوصيات التي خرج بها المؤتمر نجد العمل على توحيد المعايير الشرعية في مجال التدقيق الشرعي والرقابة الشرعية  مع توحيد الجهود للتعريف بالمالية الشرعية عن طريق وسائل الإعلام بالإضافة إلى جهود المجتمع المدني، إضافة إلى إعداد مقررات اقتصادية في الاقتصاد والتمويل الإسلامي خاصة بالتعليم الثانوي والجامعي  بجميع أسلاكه.

وذكر بلاغ توصل موقعنا بنسخة منه أن المشاركين أوصوا أيضا بتشجيع البحث العلمي الأكاديمي في مجال الاقتصاد الإسلامي والتمويل عن طريق تخصيص ميزانية ومنح للباحثين، مع إعداد بيوغرافية في مجال اللغة العربية والفرنسية والإنجليزية وفي كل الأبحاث والدراسات المتعلقة بالاقتصاد والتمويل الإسلامي.

 

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة