قفزة بودريقة بين المراوغة والشعبوية

أثارت قفزة رئيس نادي الرجاء البيضاوي "محمد بودريقة"، اليوم، اهتمام الجمهور الرياضي وعشاق...
قفزة بودريقة بين المراوغة والشعبوية

 

أثارت قفزة رئيس نادي الرجاء البيضاوي "محمد بودريقة"، اليوم، اهتمام الجمهور الرياضي وعشاق "العناوين الفيسبوكية"، وبين معجب ورافض استحضر البعض إخفاقات فريق الرجاء خلال الموسمين السابقين، بعد أن خرج الفريق الأخضر خالي الوفاض دون أي لقب يذكر، فلم يفلح في تحقيق لقب الدوري الذي عاد للمغرب التطواني، كما لم يفلح في التتويج بالكأس الفضية بعد ركلات جزاء آلت لفارس دكالة "الدفاع الحسني الجديدي."

نفس السيناريو تكرر هذا الموسم، إخفاق في الكأس بعد إقصاء بيّن من قبل الجيش الملكي الذي تفوق على النسور ذهابا وإيابا، وفشل في المنافسة على لقب الدوري، حيث لم يتبق للرجاء سوى فرصة وحيدة، تتمثل في منافسات دوري أبطال إفريقيا.

منتقدو قفزة "بودريقة" اعتبروا أن الأخير يغوص في شعبوية لا معنى لها، ومراوغة الأصوات التي باتت ترى في انتدابات الفريق فشلا واضحا، لم ينتج الأخضر من خلالها سوى صرف ميزانية ضخمة مقابل استقدام لاعبين لم يقدموا الإضافة للفريق، حيث علق بعضهم على قفزة الرئيس الرجاوي: "بودريقة بغا يقوليكم أنا نقزت مهزلة حسنية أكادير والماص"، فيما رأى آخر: "هذا أكثر من بن كيران زعمة شوفوني أنا كنقز وراني غير ولد الشعب وبحالي بحالكم انا غير جمهور ماشي مسؤول."

وكانت الصفحة الرسمية لنادي الرجاء البيضاوي، قد نشرت مجموعة من الصور الخاصة بوصول "بودريقة" إلى مركب محمد الخامس بعد زوال اليوم، لحضور مباراة الديربي بين فريقه الرجاء والوداد، حيث استغنى عن الامتياز المخول له للدخول من الباب الرئيسي كمسؤول، مفضلا "الاصطفاف" إلى جانب الجماهير الرجاوية.

الفئات
الرياضة

ذات صلة