بوليف يغادر مكتبه ويقوم بزيارات مفاجئة لمراكز تسجيل السيارات

قام محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل، يومي الأربعاء 08 أبريل والخميس 9 أبريل 2015 بزيارة تفقدية مفاجئة لكل من مركز تسجيل السيارات بالفقيه بن صالح ومدينة...
بوليف يغادر مكتبه ويقوم بزيارات مفاجئة لمراكز تسجيل السيارات

 

قام محمد نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل، يومي الأربعاء 08 أبريل والخميس 9 أبريل 2015 بزيارة تفقدية مفاجئة لكل من مركز تسجيل السيارات بالفقيه بن صالح ومدينة خريبگة ومركز شيشاوة

 

وتهدف هذه الزيارة إلى الوقوف عن قرب على طريقة العمل بهذه المراكز، ومدى فعاليتها في الخدمات المقدمة للمواطنين، وكذا رصد أهم الإكراهات والتحديات التي يعانيها الموظفون بهذه المراكز، وجرد حاجياتهم و متطلباتهم من أجل تجويد الخدمات.

 

كما قام الوزير بزيارة حلبات الامتحان التطبيقي، وتواصل مع العديد من المواطنين والممتحنين ومع أرباب مدربي السياقة بالمدينة واستمع لمشاكلهم وطلباتهم… كما فتح حوارات مباشرة مع المواطنين الحاضرين بهذه المراكز لمعرفة مدى جودة الخدمات المقدمة لهم.

 

ودعا الوزير رئيسي مراكز تسجيل السيارات بكل من الفقيه بن صالح وشيشاوة إلى السهر على معالجة طلبات المرتفقين في الآجال ووفق المساطر القانونية، وتطوير أداء الآليات المعلوماتية، ومعالجة مسألة تنظيم وصيانة الأرشيف.

 

 

كما قام نجيب بوليف، الوزير المنتدب المكلف بالنقل، يوم الأربعاء 08 أبريل 2015 بزيارة رسمية لكل من المديرية الإقليمية لوزارة التجهيز والنقل واللوجستيك بمدينة خريبكة، وكذا مركز تسجيل السيارات بنفس المدينة؛ وذلك بغية تفقد العمل عن قرب والوقوف على الوضعية الإدارية ووضعية الموارد البشرية بالمديرية والمركز.

 

وخلال الاجتماع الذي ترأسه الوزير مع أطر المديرية الإقليمية، أكد على ملف السلامة الطرقية بالمدينة وضرورة العمل وتكثيف الجهود من أجل تخفيض مؤشرات السلامة الطرقية بخريبكة وذلك حفاظا على أرواح الساكنة بالمنطقة. كما تطرق الوزير إلى النقط المتعلقة بالمحطات الطرقية، وملف نقل المسافرين، و كذا النقل المزدوج، وأكد على ضرورة تقوية قدرات الموارد البشرية من أجل تحقيق معادلة الجودة وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين بإقليم خريبكة.

 

كما قدم المدير الإقليمي عرضا مفصلا عرض فيه إنجازات المديرية والمشاريع المستقبلية التي ستعطي دفعة قوية تنموية للمنطقة، كما تم الوقوف على مختلف المشاريع التي تم إنجازها والتي يتوخى منها مواكبة النمو الإقتصادي والإجتماعي للإقليم. ومن بين هذه المشاريع، تلك المرتبطة ببرنامج الصيانة وملائمة الشبكة الطرقية المهيكلة بإقليم خريبكة، وبرنامج بناء المنشآت الفنية بإقليم خريبكة، والبرنامج الوطني الثاني للطرق القروية بإقليم خريبكة، وكذا برنامج بناء وتهيئة الطرق في إطار الشراكة مع جماعة قصبة لطرش.

 

وفي نهاية الاجتماع، تم فتح النقاش والاستماع لمختلف تدخلات وملاحظات أطر المديرية وكذا اقتراحاتهم وحاجياتهم من أجل تجويد الخدمات المقدمة للمواطنين.

 

كما قام الوزير بزيارة لحلبة تعليم السياقة بمدينة خريبكة، حيث تواصل مع المواطنين والمرشحين للامتحان التطبيقي، وتحاور كذلك مع بعض أرباب مدربي السياقة بالمدينة.

ويذكر أن مراكز تسجيل السيارات لها دور مركزي حيث أنها تستقبل أزيد من ثلاثة ملايين مرتفق، وتعالج أكثر من 1,5 مليون وثيقة سنويا، كما تعرف توافد أعداد كبيرة من المواطنين يصل إلى 13 ألف و400 وافدا في اليوم في مختلف المراكز بالمملكة.

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة