شبيبة شباط تحتج أمام متحف “باردو” بتونس وتشارك في المسيرة الدولية ضد الإرهاب

نظمت الشبيبة الاستقلالية، صباح اليوم السبت 28 مارس، وقفة تضامنية مع الشعب التونسي، أمام متحف "باردو"، الذي تعرض لهجوم إرهابي مسلح راح ضحيته عدد كبير من السياح...
شبيبة شباط تحتج أمام  متحف "باردو" بتونس وتشارك في المسيرة الدولية ضد الإرهاب

نظمت الشبيبة الاستقلالية، صباح اليوم السبت 28 مارس، وقفة تضامنية مع الشعب التونسي،  أمام متحف "باردو"، الذي تعرض لهجوم إرهابي مسلح  راح ضحيته عدد كبير من السياح الأجانب والمواطنين.

ومن المنتظر أن تشارك شبيبة شباط في المسيرة الوطنية الدولية ضد الارهاب التي من المتوقع ان يشارك فيها مئات الآلاف من الأشخاص، إضافة إلى مجموعة من القادة الأجانب بينهم الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند.

ووجه الرئيس التونسي قائد السبسي مساء الأربعاء الماضي نداء عبر التلفزيون دعا فيه التونسيين الى المشاركة بكثافة في المسيرة الأحد التي ستبدأ قرابة الساعة 10,00 ت غ  في ساحة باب سعدون لتختتم امام المتحف الذي استهدف باعتداء في 18 مارس خلف 21 قتيلا هم عشرون سائحا وشرطي.

وقال الرئيس في مداخلة مقتضبة "اوجه نداء لكل التونسيات والتونسيين شبابا وكبارا وصغارا, ليشاركوا في هذه المسيرة وليعبروا عن قوة تونس وعزيمتها في مكافحة الارهاب".

وعلى الشبكات الاجتماعية، تنشر الرئاسة التونسية منذ ايام عدة شعار "العالم هو باردو".

وبين الزعماء الذين أعلنوا مشاركتهم الرؤساء الفرنسي فرنسوا هولاند والبولندي برونيسلاف كومورفوسكي والفلسطيني محمود عباس اضافة الى وزير الخارجية الاسباني خوسيه مانويل غارسيا مارغالو.

وتامل تونس ايضا بحضور رئيسي الوزراء الايطالي ماتيو رينزي والجزائري عبد المالك السلال ووزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني.

وتذكر هذه المسيرة بتلك التي شهدتها باريس في يناير بمبادرة من هولاند بعد الهجوم الذي تعرضت له اسبوعية شارلي ايبدو ومتجر يهودي.

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة