متاعب لاعب الجيش برحمة لا زالت متواصلة بعد خروجه من السجن

بعد خروجه من السجن الذي قضى به لأكثر من شهر ونصف بتهمة احتجاز واغتصاب فتاة قاصر، تواصلت متاعب لاعب فريق الجيش الملكي المهدي برحمة بعد أن طلب منه...
متاعب لاعب الجيش برحمة لا زالت متواصلة بعد خروجه من السجن

بعد خروجه من السجن الذي قضى به لأكثر من شهر ونصف بتهمة احتجاز واغتصاب فتاة قاصر، تواصلت متاعب لاعب فريق الجيش الملكي المهدي برحمة بعد أن طلب منه مسؤولو الجيش الملكي مغادرة التجمع المغلق الذي خاضه الفريق العسكري استعدادا لمباراة النادي القنيطري التي ستجرى اليوم السبت لحساب الجولة 24 من البطولة الوطنية.

وقد رفض المسؤولون العسكريون بقاء برحمة بالمركز الرياضي العسكري بالمعمورة إلى جانب زملائه، الذين أصر على المبيت رفقتهم بعد الحصة الإعدادية ليوم الأربعاء، لكن مسؤولي الفريق طلبوا منه الالتحاق بمنزل أسرته، وهو ما يعني عدم جاهزيته للقاء النادي القنيطري.

الفئات
الرياضة