رصاص حرب المراعي بأيت امحمد يخلف إصابات خطيرة ومؤشرات حول عودة التوتر

أصيب شخصان إصابات خطيرة ومباشرة جراء إطلاق الرصاص عليهما من بنادق محلية الصنع، وفي انتقال "أكورا بريس" لقاعة المستعجلات بالمستشفى الاقليمي بأزيلال مساء أمس الأحد، تبين أن الضحية "م...
رصاص حرب المراعي بأيت امحمد يخلف إصابات خطيرة ومؤشرات حول عودة التوتر

 

أصيب شخصان إصابات خطيرة ومباشرة جراء إطلاق الرصاص عليهما من بنادق محلية الصنع، وفي انتقال "أكورا بريس" لقاعة المستعجلات بالمستشفى الاقليمي بأزيلال مساء أمس الأحد، تبين أن الضحية "م موحى"، من مواليد 1960أصيب إصابة خطيرة على مستوى العين، ويحتمل أن تتسبب له في عاهة مستديمة، كما أصيب أحد أفراد عائلته يدعى، "م سعيد"، إصابات على  مستوى الصدر والقدمين.

ووفق مصادر مقربة من عائلة الضحايا، فقد تفاجؤوا وهما في احدى مراعي المنطقة، بخمسة أشخاص، يطلقون نيران بنادقهم عليهم، ما أدى إلى إصابتهما بشكل مباشر، ودل أحد الضحايا عناصر الدرك الملكي بالمركز القضائي لأزيلال، على أسماء خمسة أشخاص ضالعين في الحادث، ويتعلق الأمر بكل  من "ا ع م"، "ق ع"، "ا ا"، "ن ا"، و ح ا"، حسب أقوال الضحية.

وتم نقل الضحية " م موحى" على متن سيارة إسعاف إلى المركز الاستشفائي ببني ملال، كما فتحت عناصر الضابطة القضائية بالمركز القضائي لأزيلال، تحقيقا تمهيديا في الحادث، واستمعت للضحايا.

وصب مواطنون جام غضبهم على السلطات المحلية بأيت امحمد، واتهموها بإهمال أمنهم رغم المذكرات التي صدرت مؤخرا حول حماية حياة المواطنين، وناشدوا السلطات الاقليمية والمركزية التدخل بشكل حازم، كما دعوا لمحاكمة المتورطين في إطلاق النار على الرعاة بمراعي تسداوين على الحدود بين جماعتي أيت امحمد وأكدوديد.

وكان العشرات من المحتجين قد نظموا مؤخرا وقفة احتجاجية بأيت امحمد، ونددوا بعدم استجابة قائد أيت امحمد لمطالبهم، بعد إصابة أحد زملائهم بالرصاص، حيث نقل على متن سيارة إسعاف إلى المستشفى الإقليمي بأزيلال، واستغربوا لرفض القائد الإصغاء إليهم، حيث صرح لهم، أن تدخل السلطات المحلية بأيت امحمد رهين بسقوط ضحية من الطرفين.

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة