صحف الجمعة: حالة من الاستنفار داخل فرق خاصة بالجيش المغربي

تنطلق جولة "أكورا" عبر أبرز اليوميات الصادرة يوم الجمعة 20 فبراير مع يومية "الصباح"، التي كتبت أن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بوادي زم أمر بإيداع ثلاثة شباب السجن...
صحف الجمعة: حالة من الاستنفار داخل فرق خاصة بالجيش المغربي

تنطلق جولة "أكورا" عبر أبرز اليوميات الصادرة يوم الجمعة 20 فبراير مع يومية "الصباح"، التي كتبت أن وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بوادي زم أمر بإيداع ثلاثة شباب السجن المحلي بالمدينة، بعدما أحيلوا عليه من قبل الفرقة المحلية للشرطة القضائية بمفوضية أمن المدينة. وقد كشفت التحريات جنيهم مبالغ مالية تقدر بـ 71 مليونا من عائدات الابتزاز، عن طريق تصوير أجانب في أوضاع جنسية خليعة، ومطالبتهم بدفع مبالغ مالية، مقابل عدم نشر الأشرطة المسجلة لهم. وتابعت نفس اليومية أن الشرطة القضائية كانت قد تلقت شكايات من سفارات العراق والإمارات ومصر بالرباط، تطالب بفتح تحقيق قضائي في تعرض مواطنين للإبتزاز.

"المساء" أوردت أن حالة من الاستنفار سادت داخل فرق خاصة بالجيش المغربي نتيجة اختطاف نشطاء أطلقوا على أنفسهم "شباب التغيير" داخل مخيمات تندوف إذ أسسوا حركة جديدة تنتقد قيادة البوليساريو وتطالب محمد عبد العزيز، وعددا من القيادات، بالتنحي وفسح المجال أمام الصحراويين الشباب لتقرير مصيرهم، كما فضحوا التلاعب بالمساعدات واغتناء رموز الإنفصاليين. وأضافت الجريدة أن حركة التغيير الجديدة داخل المخيمات طالبت بإيفاد لجان تقص حقوقية و إلى تندوف للوقوف على حقيقة الوضع ومعاناة سكان المخيمات والحصار المفروض عليهم والاختطاف الذي طال عددا منهم على خلفية معارضتهم لتوجهات قيادة البوليساريو.

ونمر إلى يومية "المساء"، حيث تم تجريد شرطيين تابعين للأمن الولائي بمدينة القنيطرة  من سلاحيهما الوظيفيين على خلفية تعذيب فتاة كانت موضوعة تحت الحراسة النظرية بمخفر الشرطة على ذمة قضية الدعارة.  وذكرت يومية "المساء" أن النيابة العامة توصلت بتقرير طبي سري يؤكد تعرض الفتاة التي سبق أن تقدمت بشكاية، لتعذيب وحشي أثناء وجودها بمقر الأمن بعد معاينة طبيب مختص يعمل بالمركب الجهوي الاستشفائي آثار تعنيف على جسدها مما عجل باستدعاء الشرطيين إلى مقر الفرقة الوطنية للشرطة القضائية للتحقيق معهما.

أمّا يومية "أخبار اليوم" فقد أفادت أن لحسن الداودي، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، وقع قرارا يقضي بفتح الباب أمام 4000 أستاذ جامعي من أجل الترقي من درجة أساتذة مؤهلين إلى أساتذة للتعليم العالي نهاية الشهر الجاري. كما تضيف نفس اليومية أن الوزير اشترط قائمة طويلة من الشروط على رأسها حصول الأساتذة المعنيين بالترقية والتي تخول لهم الحصول على 4000 درهم إضافية،على شهادة مسلمة من عمداء الجامعات تؤكد إكمال الأساتذة كل حصصهم التدريسية المبرمجة.

الفئات
أقوال الصحف

ذات صلة