هذا ما يثير قلق أيّ عروس جديدة بشأن الزواج!

يقول الجميع إنّ الزفاف هو واحد من أفضل أيام حياة المرأة، و لكن ماذا عما بعد الزفاف؟ 10، 20، 30 سنة من الزواج، هل ستظل العروس تشعر بالسعادة نفسها؟...
هذا ما يثير قلق أيّ عروس جديدة بشأن الزواج!

يقول الجميع إنّ الزفاف هو واحد من أفضل أيام حياة المرأة، و لكن ماذا عما بعد الزفاف؟ 10، 20، 30 سنة من الزواج، هل ستظل العروس تشعر بالسعادة نفسها؟ هل ستظل الصداقة الحميمة قائمة بينها و بين زوجها؟ أم أصبحت أماً لأطفال عالقين للأسف في وسط قضية طلاق.

فبينما من الجيد و الأفضل أن تحافظ المرأة على تفاؤلها بما يحمله لها المستقبل، ستظل حقيقة أنها تحمل في داخلها بعض المخاوف قائمة. و لكن ما هي أكثر هذه المخاوف شيوعاً وفقاً للعرائس؟ إليك بعضها.

1. الطلاق

لن تعرف العروس ما إذا كانت ستستمر في حب من هو الآن خطيبها بعد 20 عاماً، و هو أمر تشعر بالخوف منه. فلا بد أنها تسمع عن القصص المروّعة التي يدخل فيها الرجل من باب منزله، بعد عشرات السنين من الزواج، و يطلب الانفصال… بالتأكيد لن ترغب أيّ امرأة في أن تعيش هذه الحالة.

2. خسارة الزوج

تحمل كل العائلات تاريخاً وراثياً مليئاً بالأمراض، الخطرة منها و العادية و المزمنة، ما قد يسبب للعروس بعض المخاوف من الإصابة بالأمراض و خسارة الرجل الذي تحبه و أصبح زوجها، و ربما والد أطفالها… لا بد أنها تعتقد أنها لا تتحمّل هذا الأمر أبداً.

3. خسارة نفسها

تخاف العروس دوماً بعد الزواج من أن تصبح تابعاً لزوجها، و يصبح وقتها حكراً عليه وحده، و أن تخسر أصدقاءها… و خاصة إن كانت تحب منزلها، و أحبّت أطفالها، لا بد من أن عائلتها ستكون لها الأولوية.

4. العودة الى أهلها

لا بد أن حمل العروس و زوجها بعد الزواج لطباع أهلهما هو أمر يرعبها، فهي بالتأكيد لا تريد أن تصبح امرأة تصرخ و تجادل، و بالتأكيد لا ترغب في أن يكون زوجها كذلك.

5. الخيانة و قلة الوفاء

إن الخوف الأكبر لكل امرأة هو خيانة الرجل الذي تحبّه لها، خاصة بعد سنوات من الزواج و الإخلاص و الحياة المشتركة، و تحديداً إذا ما كانت شهدت حالة مماثلة في عائلتها.

6. السماح للأطفال بأن يكونوا أهم من نفسك

تخاف الكثير من النساء من أن يكون أولادها أهم من نفسها، و أن تبعد زوجها عنها بسببهم ، و أن تفضّل البقاء معهم و تلبية طلباتهم عوضاً عن طلبات زوجها.

7. الصعوبات المالية

المخاوف المادية شائعة جداً في العلاقات الزوجية، و للأسف تُعدّ سبباً من الأسباب الكبيرة التي تؤدي الى الطلاق. الخوف من الديون، أو خسارة العمل… و الكثير غيرها.

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة