عاهلا إسبانيا يزوران الجناح المغربي في المعرض الدولي للسياحة بمدريد

زار الملك فيليبي السادس وعقيلته الملكة ليتيسيا، اليوم الأربعاء، الجناح المغربي بالمعرض الدولي للسياحة بمدريد (فيتور 2015) المقام من 28 يناير الجاري إلى فاتح فبراير المقبل بمشاركة أزيد من...
عاهلا إسبانيا يزوران الجناح المغربي في المعرض الدولي للسياحة بمدريد

زار الملك فيليبي السادس وعقيلته الملكة ليتيسيا، اليوم الأربعاء، الجناح المغربي بالمعرض الدولي للسياحة بمدريد (فيتور 2015) المقام من 28 يناير الجاري إلى فاتح فبراير المقبل بمشاركة أزيد من 160 بلدا.

واستقبل العاهلان الإسبانيان، اللذان كانا مرفوقين بوزير الصناعة والطاقة والسياحة خوسيه مانويل سوريا، بالجناح المغربي من قبل وزير السياحة السيد لحسن حداد، وسفير المغرب بإسبانيا السيد محمد فاضل بنيعيش، والمدير العام للمكتب الوطني المغربي للسياحة السيد عبد الرفيع زويتن، ومدير المكتب الوطني المغربي للسياحة بإسبانيا السيد محمد صوفي، وشخصيات أخرى.

وقدمت للعاهلين الإسبانيين، بالمناسبة، هدية من الصناعة التقليدية المغربية ومؤلف حول موسم طانطان. ويعد معرض "فيتور"، المخصص حصرا للمهنيين، والذي سيستمر إلى غاية الفاتح من فبراير المقبل، واحدا من التظاهرات السياحية الأكثر أهمية في العالم.

والمغرب حاضر بقوة في هذا المعرض، الذي يطفئ هذه السنة شمعته 35، والذي يشكل فضاء للقاء بين مهنيي القطاع من جميع أرجاء المعمور بهدف تحديد استراتيجيات جديدة للترويج السياحي.

وتمثل المملكة المغربية في هذا الحدث من قبل المكتب الوطني المغربي للسياحة وكذا من طرف عدد من وكالات الأسفار ومهنيي هذا القطاع من مختلف جهات المغرب.

كما تتميز مشاركة المغرب في هذا الموعد السنوي الهام بحضور عدد من المجالس الجهوية للسياحة، التي قدمت للترويج لوجهاتها ومنتوجها السياحي.

ويعد الجناح المغربي في معرض "فيتور"، المقام على نحو 400 متر مربع، واحدا من أكبر الأروقة بهذه التظاهرة، ويروم إبراز المنتوج السياحي المغربي وإطلاع الجمهور المهتم على مختلف الوجهات والعروض السياحية للمغرب، والتعريف بثروات وإمكانات المملكة الهائلة.

يشار إلى أن الدورة السابقة من فيتور، التي أقيمت ما بين 22 و 26 يناير 2014، واستقبلت أزيد من 200 ألف زائر من مهنيين وعموم الجمهور، عرفت مشاركة 9083 مقاولة من 165 بلدا.

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة