وزير الداخلية الفرنسي السابق: فرنسا تفقد المغرب كأهم منبع للمعلومات الأمنية

في حوار خصّ به يومية "لوفيغارو"، قال وزير الداخلية الفرنسي الأسبق، شارل باسكوا، إن التهديد الإرهابي موجود ولا يمكن إنكار وجوده، وأن هذا التهديد قادم من الأوساط ...
وزير الداخلية الفرنسي السابق: فرنسا تفقد المغرب كأهم منبع للمعلومات الأمنية

في حوار خصّ به يومية "لوفيغارو"، قال وزير الداخلية الفرنسي الأسبق، شارل باسكوا، إن التهديد الإرهابي موجود ولا يمكن إنكار وجوده، وأن هذا التهديد قادم من الأوساط الإسلامية الأكثر تطرفا، حيث تمكّنت الشرطة من تفكيك العديد من الخلايا، وهو  ما يوضح أن مشاكل الأمن جدية بشكل كبير، وأنه لا يجب التساهل مع هذه الأمور.

وعن التهديدات الإرهابية التي تواجهها فرنسا، يقول وزير الداخلية الفرنسي السابق إنه يجب تقوية التعاون الدولي في مجال محاربة الإرهاب، مشددا في هذا الصدد على أن فرنسا فقدت المغرب الذي كان يعتبر أهم مصدر للمعلومات الأمنية، نظرا لتوتر العلاقات بين البلدين لسبب لا يعرفه. ويشير شارل باسكوا أنه يجب على السلطات الفرنسية حماية جميع الأماكن العامة وأيضا جميع المواقع الدينية التي تعرف السلطات أنها تضم بين جدرانها عناصر متطرفة.

يقول وزير الداخلية الفرنسي السابق "التهديد الإرهابي موجود أكثر من أي وقت مضى، وهذا أمر لا يمكن نقاشه…كان هذا التهديد متواجدا خلال فترة سابقة وكنا نقوم بحراسة المساجد والأئمة القادمين من الخارج…الدليل على التهديد الإرهابي الحالي هو أن أي بلد لا يوجد خارج نطاق هذا التهديد."

 

 

 

الفئات
بوابة أكورا

ذات صلة