صحف الأربعاء: هكذا حصل الراحل باها على سيارة الخدمة التي توجه بها إلى وادي الشراط

نستهل جولة "أكورا" عبر صحف الأربعاء 31 دجنبر من يومية "الصباح"، التي  أفادت بأن خمسة مسؤولين بالفرقة الوطنية للدرك الملكي قد تعرضوا للاعتقال ويواجهون تهمة الكشف عن أسرار مهنية...
صحف الأربعاء: هكذا حصل الراحل باها على سيارة الخدمة التي توجه بها إلى وادي الشراط

نستهل جولة "أكورا" عبر صحف الأربعاء 31 دجنبر من يومية "الصباح"، التي  أفادت بأن خمسة مسؤولين بالفرقة الوطنية للدرك الملكي قد تعرضوا للاعتقال ويواجهون تهمة الكشف عن أسرار مهنية بعدما أقر موقوف على خلفية ملف بالاتجار الدولي في المخدرات أنه على علاقة بهم، قبل أن تضيف نفس اليومية أن المعتقلين العسكريين حرموا من الحرية بناء على قرار من قاضي التحقيق بالمحكمة العسكرية الدائمة للقوات المسلحة الملكية بالرباط، وأن الكائنين حاليا ضمن الجناح العسكري من السجن المحلي بسلا قد طالبوا المتابع في ملف المخدرات بالتخلص من رقمه الهاتفي لأنه مراقب من طرف جهاز أمني حسّاس إلى جوار معطيات عن الارتشاء واستغلال النفوذ.

"أخبار اليوم " التي نشرت بأن سيارة الخدمة التي استقلها وزير الدولة عبد الله باها نحو وادي الشراط، يوم صدمه من طرف قطار ليفارق الحياة، قد كانت في الأساس موجهة لاستعمال وزير آخر طالب بسيارة أفضل منها. وزادت اليومية بأن باها قبل بها، رغم كونه وزير دولة، من أجل حل الإشكال، دون أن يعلم أنها العربة التي سيركب ضمن آخر رحلة في حياته.

 من جهتها، كتبت "المساء" أن تجار مخدرات أطلقوا الرصاص على عناصر الدرك الملكي بعد مطاردتهم في تراب جماعة قروية تابعة لإقليم الشاون، قبل أن يتخلوا عن السيارة التي كانوا على متنها والفرار نحو وجهة مجهولة. وأشارت الجريدة إلى أن مصالح الدرك عثرت بداخل السيارة المتخلى عنها من طرف تجار المخدرات، على 150 كيلوغراما من سنابل الكيف و7 كيلوغرامات من مخدر الشيرا، كما عثرت على بندقية صيد وخرطوشين وقد تم نقل المحجوزات إلى مختبر الدرك الملكي كما تم تحرير مذكرة بحث في حق المهاجمين.

وفي موضوع أخر نقلت "الأخبار" أن الغرفة التلبسية لدى محكمة الابتدائية بتيزنيت أجلت مناقشة ملف محمد الوحداني، الرئيس المعزول لبلدية سيدي إفني إلى غاية يوم الخميس 8 يناير 2015، وذلك بسبب عدم حضور شاهد قاصر من أصل خمسة شهود، فيما حضر الأربعة الآخرون ممن اعتبرتهم النيابة العامة ضمن المصرحين، كما رفضت الغرفة ذاتها طلب السراح المؤقت الذي تقدمت به هيئة الدفاع.

ونختم جولتنا مع يومية "الصباح"، التي  نشرت أن مكالمة هاتفية تورط المغنّي "ولد الحوات" في اغتصاب قاصر بعدما سجلت والدة الضحية حديثا دار بينه وبين ابنتها، البالغة 16 عاما، تضمّن كلاما عن لحظات حميميّة. وأردفت أن الجلسة الأولى للمحاكمة لم تدم غير دقائق معدودات قبل تأجيلها إلى 3 فبراير المقبل.

 

الفئات
أقوال الصحف

ذات صلة