عبد الرحيم الصويري يلهب قاعة محمد المنوني بمكناس ويفاجئ الجمهور

"وددت لو كان لي منزل في مدينة مكناس"، هكذا تحدث الفنان عبد الرحيم الصويري عن حبّه لمدينة مكناس وجمهور العاصمة الإسماعيلية، الذي تجاوب مع أغانيه وبعض الأغاني...
عبد الرحيم الصويري يلهب قاعة محمد المنوني بمكناس ويفاجئ الجمهور

"وددت لو كان لي منزل في مدينة مكناس"، هكذا تحدث الفنان عبد الرحيم الصويري عن حبّه لمدينة مكناس وجمهور العاصمة الإسماعيلية، الذي تجاوب مع أغانيه وبعض الأغاني الشرقية بشكل كبير، حيث ردد الجمهور الحاضر بقاعة المنوني بمدينة مكناس أغاني الصويري، الذي تغنّى-في مقاطع ارتجالية-بسكان العاصمة الإسماعيلية وحفاوة استقبالهم، خصوصا أنه يشارك في مهرجان عيساوة، الذي أطفأ شمعته الرابعة هذه السنة، منذ دورته الأولى.

مفاجأة الدورة الرابعة من المهرجان في ليلته الثانية كانت حين صعد الصويري إلى المنصة وغنّى رفقة الفنان عبد الفتاح بنيس، وهو ما لم يتوقعه الجمهور الذي أثث فضاء قاعة المنوني. وفي هذا الصدد، أعرب عبد الرحيم الصويري عن فرحه بالأصوات الشابة التي تواصل مسيرة الطرب الأندلسي، معربا في تصريح ل"أكورا" أن الطريق أمام هذه الأصوات لا زال طويلا، وأنه يجب عليهم البحث بشكل كبير لحمل مشعل هذا الفن القريب من آذان وقلوب العديد من المغاربة.

 

 

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة