المغاربة ينامون أقل من الفرنسيين، يأكلون أسرع و يشتغلون أكثر

أوضحت الدراسة التي قامت بها المندوبية الخاصة للتخطيط و المتعلقة باستعمال الزمن لدى المغاربة والتي قام بتقديمها المندوب السامي للتخطيط السيد محمد لحليمي أمس الثلاثاء...
المغاربة ينامون أقل من الفرنسيين، يأكلون أسرع و يشتغلون أكثر
أوضحت الدراسة التي قامت بها المندوبية الخاصة للتخطيط و المتعلقة باستعمال الزمن لدى المغاربة والتي قام بتقديمها المندوب السامي للتخطيط السيد محمد لحليمي أمس الثلاثاء

أن المواطن المغربي ينام في المتوسط 8 ساعات و21 دقيقة في النوم، فهم بذلك ينامون أقل من الفرنسيين بحوالي 52 دقيقة وأكثر من التونسيين بما يقرب 20 دقيقة.

اما بالنسبة للساعات التي يقضونها في تناول الوجبات فتصل إلى ساعة و28 دقيقة لوجبات الأكل فهم يستغرقون 45 دقيقة أقل مما يخصصه الفرنسيون و8 دقائق أكثر مقارنة بالتونسيين. يتناول 6% من المغاربة وجبة أو وجبتين في اليوم و28% ثلاث وجبات و47% أربع وجبات و19% خمس وجبات فأكثر.

ويتبين من خلال التوزيع الزمني للوجبات أن 52% من المغاربة يتناولون وجبة الفطور بين 7 و9 صباحا و75% يتناولون وجبة الغذاء بين الساعة الثانية عشرة والنصف والثانية والنصف بعد الزوال، و67%يتناولون وجبة العشاء بين الثامنة والعاشرة مساء. هذا، ويتناول 13% من المغاربة وجباتهم خارج البيت (22% من الرجال و4% من النساء).

الزمن المهني :

 أما بالنسبة للوقت الزمني الذي يخصصع المغاربة لانتاج السلع والخدمات التجارية  فهو 3 ساعات و20 دقيقة يوميا بالنسبة للبالغين 15 سنة فما فوق، أي ما يتجاوز بـ 26 دقيقة نظيره الفرنسي ويقل بما يناهز 8 دقائق عن نظيره التونسي. ويصل هذا الزمن إلى 4 ساعات بالنسبة للفئة العمرية 25-59 سنة، و2 ساعات و22 دقيقة بالنسبة للفئة العمرية 15-24 سنة وساعتين بالنسبة للأطفال المتراوحة أعمارهم بين 7 و14 سنة.

ويخصص الفرد النشيط المشتغل، المتوسط، 6 ساعات و39 دقيقة للزمن المهني (7 ساعات و20 دقيقة بالوسط الحضري و5 ساعات و56 دقيقة بالوسط القروي)، ويصل هذا المتوسط إلى 7 ساعات و27 دقيقة لدى الأجراء و6 ساعات و56 دقيقة لدى المشغلين و6 ساعات و35 دقيقة لدى المشتغلين "المستقلين" و4 ساعات و55 دقيقة لدى المساعدين العائليين.

يشتغل 2% من الأطفال النشيطين المشتغلين المتراوحة أعمارهم بين 7 و14 سنة، في المتوسط، 4 ساعات و41 دقيقة وفي غالب الأحيان كمساعدين عائليين في الأشغال الفلاحية. وينتقل هذا الوقت من 3 ساعات و31 دقيقة إلى 5 ساعات و24 دقيقة، وذلك بحسب كونهم يتابعون جزئيا دراستهم أو لا. 

 ومن جهتهم، يخصص التلاميذ والطلبة المتراوحة أعمارهم بين 15 و24 سنة حوالي 21 دقيقة في المتوسط للأنشطة المهنية (8 دقائق بالوسط الحضري و59 دقيقة بالوسط القروي). ويرتفع هذا المتوسط إلى 4 ساعات و25 دقيقة بالنسبة لـ 8% من الطلبة الممارسين لنشاط مهني (3% بالوسط الحضري و23% بالوسط القروي).

الزمن المخصص للتربية والتكوين :

و بخصوص التربية التكوين فيبلغ في المتوسط على الصعيد الوطني 61 دقيقة ويصل إلى 3 ساعات و45 دقيقة لدى الأطفال المتراوحة أعمارهم بين 7 و14 سنة وإلى ساعة واحدة و41 دقيقة بالنسبة للشباب بين 15 و24 سنة وإلى ثلاث دقائق للبالغين 25 سنة فأكثر.

و تهم هذه الأنشطة بالأساس التلاميذ والطلبة. وهكذا، يخصص لها 4 ساعات لدى الفئة العمرية 7-14 سنة إلى 4 ساعات و38 دقيقة لدى الفئة 15-24 سنة. ويلاحظ أن الفتيات بهاتين الفئتين العمريتين يخصصن وقتا أكثر للدراسة مقارنة مع الفتيان، حيث يبلغ الفارق بينهما 22 دقيقة بالنسبة للفئة 7-14 سنة و48 دقيقة بالنسبة للفئة 15-24 سنة.

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة