وزيرة سابقة في الحكومة الفرنسية تترأس الدورة 11 من مهرجان السينما والهجرة‎

تستعد مدينة أكادير، لاحتضان فعاليات الدورة الــ 11 من مهرجان السينما والهجرة، الذي تنظمه جمعية المبادرة الثقافية تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، خلال الفترة ما بين 11 و15...
وزيرة سابقة في الحكومة الفرنسية تترأس الدورة 11 من مهرجان السينما والهجرة‎
 

تستعد مدينة أكادير، لاحتضان فعاليات الدورة الــ 11 من مهرجان السينما والهجرة، الذي تنظمه جمعية المبادرة الثقافية تحت الرعاية السامية للملك محمد السادس، خلال الفترة ما بين 11 و15 نونبر المقبل.

وحسب المنظمين، فإن لجنة تحكيم الأفلام الطويلة لهذه الدورة سترأسها الوزيرة السابقة في الحكومة الفرنسية المكلفة بالفرنكوفونية، "يامنة بن كيكي"، وهي في نفس الوقت مخرجة ومنتجة، أما الشاعر والروائي والناشط الحقوقي "صلاح الوديع" فقد أوكلت إليه رئاسة لجنة تحكيم الأشرطة القصيرة.

هذا، ويتبارى على ألقاب هذه الدورة 10 أفلام طويلة من مختلف البلدان، في مقابل مسابقة تضم 12 شريطا قصيرا ستعرض ضمن فقرات المهرجان، بتعاون مع جامعة ابن زهر، فضلا عن عرض الأشرطة، ستقام عدة أنشطة موازية وسلسلة من المحاضرات وتنظيم أوراش تكوينية في مهن السينما وفقرات ترفيهية للأطفال، بالإضافة إلى تكريم عدد من الأسماء السينمائية والفنية نظير ما قدمته من خدمات لفائدة الفعل الثقافي.
يذكر أن جائزة "أركانة" أو الجائزة الكبرى لمهرجان السينما والهجرة قد عادت خلال الدورة السابقة لشريط "القارب" للمخرج السينغالي موسى توري
.

الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة