أجهزة العرض “إبسون” تمنح صورا ساطعة حتى ثلاث مرات أكثر من الأجهزة المنافسة

يشكّل سطوع الألوان المقياس الدولي الجديد لقياس مدى سطوع الألوان الخاصة بأجهزة العرض و ذلك لمعرفة الأداء الحقيقي للجهاز. لهذا تضمن إبسون، من خلال تقنية ...
أجهزة العرض "إبسون" تمنح صورا ساطعة حتى ثلاث مرات أكثر من الأجهزة المنافسة

يشكّل سطوع الألوان المقياس الدولي الجديد لقياس مدى سطوع الألوان الخاصة بأجهزة العرض و ذلك لمعرفة الأداء الحقيقي للجهاز. لهذا تضمن إبسون، من خلال تقنية 3LCD، صورا حصرية و ساطعة حتى ثلاث مرات مقارنة مع التقنيات الأخرى.

وحسب دراسة قامت بها شركة TFCinfo المتخصصة في هذا المجال، أظهرت من خلالها أن الأشخاص اللذين يشترون أجهزة العرض لأعمال مهنية أو تربوية يعرضون 86% من المحتوى بالألوان، كما بيّنت كذلك أن 40% من أفراد هذه المجموعة يعرضون فقط محتوى بالألوان. 

و استنادا على هذه النتائج و كذا مقياس سطوع الألوان (CLO) ،  فإن هذا القطاع يعي بضرورة سطوع الألوان و أثرها على جودة الصورة.

وفي هذا الصدّد، أكّدت جوليا لين، المسؤولة عن أجهزة العرض لدى إبسون، قائلة: '' يجب أن يشكّل مدى سطوع الألوان مقياسا ضروريا في اختيار جهاز العرض، حيث توفّر ألوان واضحة و براّقة راحة للمستعملين. كل أجهزة العرض من إبسون تتوفّر على تقنية 3LCD."

حاليا، لا يمنح سطوع جهاز العرض (الذي يُقاس باللومن) سوى مستوى انبعاث الضوء الأبيض دون الإشارة إلى مستوى سطوع الألوان. و لهذا فإن تقنية 3LCD من إبسون تسمح بالحصول على نفس مستوى سطوع الألوان و سطوع اللون الأبيض.   

تم وضع منهجية CLO من طرف شركة SID التي تُعدّ هيئة معترف بها عالميا و تضم حوالي 5000 مهنيي متخصص في تقنيات العرض يعملون على تكوين أعضاء في هذا القطاع.  

يتم قياس سطوع الألوان من خلال شبكة تضم ألوان أساسية (الأحمر، الأخضر، الأزرق) عوض حواجز اللون الأبيض المعتادة، حيث يجب أن تكون قريبة أو على مستوى خروج اللون الأبيض ب 'اللومن' و ذلك لمنح ألوان ساطعة و حية. 

مزايا أخرى لتقنية 3LCD:

  • الاقتصاد في الطاقة: 25% نجاعة طاقية بالمقارنة مع تكنولوجيات أخرى،
  • امكانية الاشتغال في صمت
  • صيانة مبسّطة (ليس هناك أي قطع يجب تغييرها و عمر أطول للمصباح)
  • قطع متينة
  • تقنية معترف بها و في تطور متجدّد: 90 مليون مصفوفة (HTPS TFT) مصمّمة من طرف إبسون (أي 30 مليون جهاز عرض 3LCD).
الفئات
ثقافة و فن

ذات صلة