جريمة بشعة.. أب يقتل ابنته لكثرة بكائها ويلقي جثتها بالطريق العام بمصر القديمة

تجرد أب من كل مشاعر الإنسانية، بعد أن إنهال بعصا حديدية علي راس طفلته حتى سقطت علي الأرض غارقة في دمائها لتلقي مصرعه متأثرة بإصابتها، تم ضبط المتهم، وأمر...
جريمة بشعة.. أب يقتل ابنته لكثرة بكائها ويلقي جثتها بالطريق العام بمصر القديمة

تجرد أب من كل مشاعر الإنسانية، بعد أن إنهال بعصا حديدية علي راس طفلته حتى سقطت علي الأرض غارقة في دمائها لتلقي مصرعه متأثرة بإصابتها، تم ضبط المتهم، وأمر اللواء علي الدمرداش مدير أمن القاهرة بإحالته للنيابة التي تولت التحقيق.
وكان قسم شرطة مصر القديمة، قد تلقي بلاغا من مستشفي المنيل الجامعي باستقباله جثة طفلة مجهولة الاسم والعنوان مصابة بكدمات متفرقة بالجسم.
بالانتقال والفحص، تبين أنها طفلة تبلغ من العمر 5 سنوات بها إصابات بكافة أنحاء الجسم نتيجة تعذيب وإصابة أعلي الرأس من الخلف أدت لوفاتها.
وتبين حضورها جثة هامدة رفقة عامل بمقهى (سوري الجنسية) وبسؤاله أفاد بأنه أثناء سيره أعلي كوبري المشاة الواقع بين كنيسة أبو سيفين ومستشفي دار السلام العام شاهد الطفلة المتوفاة ملقاة على ظهرها وبها الإصابات، حاول إيقاظها اعتقادا منه أنها مستغرقة في النوم واكتشف وفاتها وتوجه بها إلى مستشفي المنيل الجامعى.
توصلت التحريات التي أشرف عليها اللواء عصام سعد نائب مدير مباحث العاصمة، إلى أن المتوفاة اسمها ندي رمضان 4 سنوات وبإستدعاء والدتها ربة منزل تعرفت على الجثة، وقررت أن نجلتها كانت تقيم بصحبة والدها.
وقد أسفرت جهود البحث أن وراء مقتلها والدها رمضان عاطل والسابق اتهامه في 15 قضية وزوجته ربة منزل تم ضبطهما.
وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة وقرر الأب، أنه قام بضرب المجني عليها بعصا حديدية لتأديبها لكثرة بكائها فحدثت إصابتها وفوجئ بوفاتها فقاما بالتخلص من الجثة بمكان العثور، وتولت النيابة العامة التحقيق.

الفئات
الحوادث

ذات صلة