سواريز البرلمان”اللبار” يهدّد بالانتحار

بعد التشرميلة الشهيرة التي تابعها جميع المغاربة بين حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، وعزيز اللبار، عضو فريق الأصالة والمعاصرة، حيث رد اللبار ...
سواريز البرلمان"اللبار" يهدّد بالانتحار

بعد التشرميلة الشهيرة التي تابعها جميع المغاربة بين حميد شباط، الأمين العام لحزب الاستقلال، وعزيز اللبار، عضو فريق الأصالة والمعاصرة، حيث رد اللبار على لكمة شباط بأن قام بعض عبد القادر الكيحل، البرلماني عن حزب الاستقلال، بعد هذا الصراع الذي لم يكتب له أن يكون دمويا، هدّد عزيز اللبار بالانتحار من أجل مدينة فاس، مشيرا إلى أن كان من الضروري أن ينتحر أحدهم من أجل العاصمة العلمية، التي يهيمن عليها شباط على حد قوله.

عزيز اللبار قال في تصريح ليومية "الأخبار"(عدد الاثنين 13 أكتوبر) إنه لم يتسبب في المواجهة التي وقعت تحت قبة البرلمان، مضيفا أن شباط هو من استفزه بطريقته المعهودة، ليكون رد اللبار قاسيا، ثم حدث ما حدث.

 

 

 

الفئات
أخبار المغرب

ذات صلة