النمساوي: نهضة بركان قطع نصف المشوار بإقصاء الوداد

أعلن عمر النمساوي، بأن فريق نهضة بركان لكرة القدم، قطع نصف المشوار في منافسات كأس العرش

أعلن عمر النمساوي، بأن فريق نهضة بركان لكرة القدم، قطع نصف المشوار في منافسات كأس العرش، بعد إقصائه للوداد البيضاوي، أول أمس (الخميس)، وبلوغ دور ربع النهاية، حيث ستكون المواجهة المزدوجة المقبلة أمام شباب قصبة تادلة، رغم خوض المواجهة بالملعب الشرفي بوجدة، وصعوبة التباري على الأرضية الاصطناعية، والأجواء الحارة التي طغت على النزال الصعب على الطرفين معا، لكن مجموعة رشيد الطاوسي أبلت البلاء الحسن، وبسطت سيطرة شبه مطلقة طيلة فترات اللقاء، وكانت الأقرب لتغيير ملامح النتيجة، والخروج بفوز بأكثر من هدفين لواحد، خاصة في ربع ساعة الأخير، حيث أهدر زملائه ثلاثة أهداف سانحة لهز شباك الحارس بدر الدين بنعاشور.

وأضاف النمساوي، في حديثه بأن نهضة بركان، لم يتخوف من تلقي هدف ثان كان سيمنح الامتياز للوداد البيضاوي، وسيقربه من المرور إلى ربع نهاية كأس العرش، رغم المحاولات التي تعد على رؤوس أصابع اليد الواحدة، في ظل التغييرات البشرية الكبيرة، وابتعاد أخرى عن رسمية عن المواجهة، وأيضا للدقة في التعامل مع فترات التباري، من خلال نهج أسلوب هجومي، وتنويع الهجمات من الوسط والأطراف، والتمرير في العمق نحو المهاجمين الذين ينعمون بقامات فارعة الطول، فضلا عن العودة بكثافة عددية للدفاع عن مرمى عبد العالي المحمدي، علما أن ضربة الجزاء القاسية لم تؤثر سلبا على معنويات الفريق البرتقالي، لأنها زادت من الثقة، وحررت من الضغط، ومنحت مفاتيح المواجهة لزملائه الذين استحقوا التأهل في آخر المطاف.

وأبرز النمساوي، بأن نهضة بركان، يخطط لخوض المباراة النهائية لنيل لقب كأس العرش، وتكرار ما تحقق قبل ثلاث سنوات، أمام الفتح الرياضي، رغم الهزيمة، لأن المجموعة الحالية تتوفر على عناصر جاهزة ومجربة، بإمكانها أن تعيد الاعتبار والفرحة والسعادة للجماهير البرتقالية، لأن تجاوز عقبة الوداد البيضاوي، ليس سهلا، وتطلب بدل مجهودات كبيرة، والتركيز، والتعامل بجدية مع مباراتي الذهاب بالرباط، والإياب بوجدة، وفي الطريق شباب قصبة تادلة، رغم انتمائه لدوري الدرجة الثانية، والذي يؤمن بحظوظه لبلوغ المربع الذهبي، علما أن الحظوظ في العرس الفضي مكافئة ومتساوية، والحسم سيتحقق في الوقت والزمن المناسبين لمن يضبط إيقاعه ويفرض أسلوبه على رقعة التباري.

 

الفئات
الرياضة
لا تعليق

اترك رد

*

*

ذات صلة