الطاوسي: نهضة بركان جاهز لنيل كأس العرش

أكد رشيد الطاوسي، بأن فريق نهضة بركان لكرة القدم، قطع شوطا مهما في طريقه للتأهل إلى نصف نهاية كأس العرش

أكد رشيد الطاوسي، بأن فريق نهضة بركان لكرة القدم، قطع شوطا مهما في طريقه للتأهل إلى نصف نهاية كأس العرش، بعد نجاحه في العودة بفوز صغير، لكنه ثمين، بفضل هدف أيوب الكعبي، في شباك شباب قصبة تادلة، وأيضا الطريقة الناجعة التي ساهمت في ربح الرهان، وعدم تلقي شباك عبد العالي المحمدي، أي هدف، كما أن عناصره لم تتأثر من الأرضية الاصطناعية للملعب البلدي، والتي لا تخدم مصالح الأطراف المتبارية، وأصبحت تعرقل السير العادي لكل المباريات في الدوري الثاني، وكأس العرش، علما أن مجموعته متحمسة لتحقيق مسار فضي جيد، واحتلال مرتبة مشرفة في البطولة الوطنية الاحترافية.

وأضاف الطاوسي، بأن نهضة بركان، نجح في امتصاص حماس لاعبي شباب قصبة تادلة، طيلة الجولة الأولى، حيث أجبروا على استنزاف مخزونهم البدني، لكنهم فشلهم في النيل من شباك عبد العالي المحمدي، رغم توفرهم على ثلاث محاولات أقلقت راحة مدافعي وحارس مرمى الفريق البرتقالي، وهي الطريقة المثلى التي منحت التعادل بهدف لمثله، أمام الوداد البيضاوي، بالرباط، لكن خلال الفصل الثاني من المواجهة، تغيرت الملامح، وأصبحت مجموعته تزحف بثبات نحو منطقة جزاء رضا بوناكة، عن طريق لابا كودجو، وأيوب الكعبي، الذي أفلح في توقيع هدف الفوز، وسيكون ثمنه غاليا في نزال العودة بوجدة، علما أن التأهل لم يتحقق لحد الساعة، ومن الضروري تزكيته (السبت) المقبل.

وأشاد الطاوسي، بالتنشيط الهجومي الفعال لعناصر نهضة بركان، مما ساهم في العودة بفوز غاية في الأهمية، رغم  صغر حجمه، دون إغفال الصرامة الدفاعية، والتعامل الجيد مع كل الهجمات العكسية لشباب قصبة تادلة، علاوة على خط الوسط الذي كسر محاولات الخصم، وقام ببناء عدة محاولات بطريقة جيدة، مما يعني بأن فريقه في الطريق الصحيح، وأصبح جاهزا للمنافسة على لقب كأس العرش، بعد الإطاحة بالوداد البيضاوي، والاقتراب من تجاوز ممثل القصبة الإسماعيلية، ليجد أمامه الدفاع الحسني الجديدي، في المربع الذهبي، عند تحقيق التأهل الذي قطع نصف مشواره بنجاح كبير، رغم الاغتراب، والاستقبال بالملعب الشرفي بوجدة، الذي يتوفر على أرضية صعبة، لكنها لن تقف حجر عثرة في وجه لاعبيه التواقين لنيل المبتغى في موسم استثنائي.

الفئات
الرياضة

ذات صلة